قيادي بـ”الصرح المصري”: الكيان المحتل تجرد من الإنسانية.. ونثمن موقف السيسي

قيادي بـ”الصرح المصري”: الكيان المحتل تجرد من الإنسانية.. ونثمن موقف السيسي
كتب -

الإسكندرية – عمرو أنور:

قال المستشار إيهاب وهبي، عضو الهيئة العليا بحزب الصرح المصري الحر، والمتحدث الرسمي، إن السخط الشديد فى مصر من اعتداءات العدو الصهيوني على غزة، وكذلك الصمت العالمي والعربي المخزي تجاه الحرب الغير متكافأة، واستهداف المدنيين الأبرياء فى شهر رمضان الكريم، يحتاج إلي إجراءات أكثر صرامة مع كيان محتل، ضرب عرض الحائط بكل المواثيق والأعراف الدولية، وتجرد من صفة الإنسانية، ومثل هذا لا يكون الحديث معه إلا باللغة التي يخشاها ويهابها”.

وتابع ” نحن نثمن موقف الرئيس عبد الفتاح السيسي والحكومة المصرية تجاه القضية الفلسطينية، ونرى رسالته للحكومة الإسرائيلية موفقه، ويجب تفعيل ما جاء بها فورا، ودون انتظار، فأطفالنا وبناتنا وإخواننا في غزة يقتلون بدم بارد وهم عزل”.

كانت هناك أنباء حول إرسال الرئيس عبد الفتاح السيسى، رسالة شديدة اللهجة لرئيس الحكومة الإسرائيلية، هدد فيها بقطع العلاقات الدبلوماسية، وبدء إجراءات استثنائية للتصعيد الدولى ضد دولة إسرائيل، حال استمرار تل أبيب في عملياتها العسكرية ضد قطاع غزة.

وأضاف مهاجمة ليبرمان وزير الخارجية الإسرائيلي، للرئيس السيسى، ووصف تصريحاته التي أدلى بها في خطاب حفل تنصيبه بخصوص فلسطين، بأنها خاطئة وبعيدة عن الواقع، أقول له ” نعي أن الكيان المحتل وقادته بارعون في صناعة الكذب والزيف، وليس هذا بمستغرب علي قاتلي النساء والأطفال العزل، فتاريخهم دموي مقزز”.

وطالب الشعوب العربية بأن تقف وقفة رجل واحد في وجه إسرائيل، وأن تفعل المقاطعة الإقتصادية للضغط على الكيان الصهيوني وحلفاءه، وقال ” في مثل هذه الظروف لا يصح أن نكون سبباً في هذا الرواج الاقتصادي الذي تحققه المنتجات الصهيونية والأمريكية علي الأراضي العربية”.