قوى سياسية بالإسكندرية تدين تفجيرات جامعة القاهرة

قوى سياسية بالإسكندرية تدين تفجيرات جامعة القاهرة
كتب -

الإسكندرية-عمرو أنور:

دان عدد من القوى السياسية بالإسكندرية، سلسلة التفجيرات التي وقعت، صباح اليوم الأربعاء، بجامعة القاهرة، وأسفرت عن مقتل، عقيد شرطة، ومواطن، فضلاً عن إصابة العشرات.

وقال، إيهاب القسطاوى، منسق حركة تغيير بالإسكندرية، إن إستمرار أعمال العنف الممنهج الذى يقوم به طلاب جماعة الإخوان يعود بنا إلى عهد مبارك، لأن النظام الحالى يرى أن الحل الأمثل لمواجهة  العنف هو استخدام القوة المفرطة وأساليب القمع، مطالبًا القائمين على وزارات التعليم العالى والداخلية بعدم استخدام الحل الأمني فقط، والبحث عن حلول أخرى.

بينما، أكد، عصام فرغلى، منسق ائتلاف ثوار 30 يونيو بالإسكندرية، أن العنف لابد أن يواجه بالعنف لأن الدولة المصرية أصبحت لا تحتمل أى إرهاب وسط انقطاع التيار الكهربائى بكافة محافظات مصر وسوء الحالة الإقتصادية، مطالبًا بتطبيق قانون التظاهر على هؤلاء الطلاب.

وأضاف، عزت مكاوى، منسق جبهة حراس الوطن بالإسكندرية، لـ”ولاد البلد”، أن الأوضاع الأمنية تزداد سوءً كلما اقترب موعد الإنتخابات الرئاسية، مشيرًا إلى أن جماعة الإخوان لا تسعى للمصالحة مع المواطن المصرى الذى فقد شقيقه ووالده أو أى من أقاربه خلال الفترة الماضية، لافتًا إلى أن الحل فى مواجهة هذا العنف هو المحاكمات العادلة السريعة الناجزة لكافة المتورطين فى أعمال العنف.

كان، انفجاران، قد وقعا صباح اليوم، بمحيط كلية الهندسة جامعة القاهرة، أسفرا عن استشهاد العقيد طارق المرجاوي، رئيس مباحث قطاع غرب الجيزة، وإصابة 5 ضباط آخرين، بينهم اللواء عبدالرؤوف الصيرفي، نائب مدير أمن القاهرة، وبعد قليل أعقب الانفجارين انفجار ثالث خارج الجامعة، أسفر عن مقتل مواطن.