قنديل وحلبية يتوصلان لحل خلافات محافظة بورسعيد والعدنان للمقاولات

قنديل وحلبية يتوصلان لحل خلافات محافظة بورسعيد والعدنان للمقاولات
كتب -

 

بورسعيد – محمد الحلواني:

توصل اللواء سماح قنديل، محافظ بورسعيد، والمهندس سمير حلبية، رئيس مجلس إدارة شركة العدنان للمقاولات، اليوم الأحد، لحل للنزاع القانوني والمالي بين المحافظة والشركة، والذي يعود لنحو ست سنوات مضت.

كان قنديل قد زار قرية المرجان ببورفؤاد، صباح اليوم، وعقد لقاءً مع حلبية؛ بحضور المستشار القانوني لشركة العدنان والمهندس اسامة انور، السكرتير العام المساعد، وتم الاتفاق علي إلغاء الغرامات المقررة على المحافظة لشركة المقاولات، المسئولة عن قرية المرجان بمدينة بور فؤاد، وذلك بسبب تأخر المحافظة عن تسديد التزامات مالية مستحقة عليها للشركة من عام 2008، وتم توقيع عقد التسوية والتصالح بين الطرفين في مكتب المحافظ، عصرا.

وقال، قنديل، إنه:” تم عقد عدة جلسات متتالية بين المسئولين القانونيين بالمحافظة والمسئولين القانونيين بالشركة، حتى تم التوصل الى  وجهات نظر متقاربة؛ حرصا علي الصالح العالم، وباعتبار صاحب طرف النزاع الثاني- حلبية- واحد من ابناء بورسعيد الابرار، حيث تنازل عن أكثر من 25% من مستحقات الشركة لدى المحافظة من اجل عودة العمل مرة أخرى إلي قرية المرجان السياحية، والاتفاق على التنازل عن الغرامات المستحقة للشركة من المحافظة، والتى تصل الي حوالي 5 ملايين جنيه، على أن يتم تقسيط باقي المبلغ وفقا للامكانيات المتاحة للمحافظة، مقابل قيام الشركة بانهاء الأعمال بالقرية، وتسليمها للمحافظة خلال 90 يوما على الأكثر حتى تتم الاستفادة منها الصيف القادم.”

وأشار، قنديل، الى ان هناك خطة تم وضعها من اجل رفع كفاءة القرى السياحية بالمحافظة، وطرح إدارتها لشركات متخصصة، بما يحقق العائد المرجو منها، لافتا إلى أنه باستلام المحافظة لقرية المرجان سوف يكون هناك مجموعة من القري في بورسعيد علي أعلي مستوى ستساهم في احداث انتعاشة اقتصادية وسياحية نظرا لموقعها الفريد في مدخل طريق شرق بورسعيد.