“قنا” تتوسع في مشروعات الطاقة الشمسية..و”مصدر” الإماراتية تضيء المنازل

“قنا” تتوسع في مشروعات الطاقة الشمسية..و”مصدر” الإماراتية تضيء المنازل

تعد محافظة قنا من أوائل المحافظات التي تستغل الطاقة المتجددة وخاصة الطاقة الشمسية في توليد الكهرباء، وشهدت تأسيس عدد من الشركات العاملة بمجال حلول وخدمات الطاقة المتجددة، منها شركة “ألكسن” التي أنشأت محطة المراشدة بالوقف، ويبلغ معدل الاستهلاك المنزلي للكهرباء بقنا شهريا 177 كيلو وات ساعة / شهر.

كما قرر المواطن أحمد عبد الرحيم، من قرية حاجر الجبل بمركز الوقف في قنا، الاستغناء عن شبكة الكهرباء وشراء محطة طاقة شمسية خاصة به.

المهندس عادل ناجي – رئيس قطاع كهرباء قنا، يقول إن المحافظة تلقت منحة من دولة الإمارات العربية المتحدة، لتوصيل الكهرباء عن طريق الطاقة الشمسية لـ1000 منزل، بقدرة “ثلث” كيلو وات للمنزل (تضيء 3 لمبات وتليفزيون) لكن المشروع لم ينفذ منه إلا 150 منزلا فقط، لأن المنازل الأخرى كانت مخالفة.

ويشير ناجي، أن مبنى ديوان كهرباء قنا تعلوه محطة لتوليد الكهرباء بالطاقة الشمسية، بقدرة 17 كيلو وات، ويستكمل الديوان حاجته من الكهرباء من الشبكة العادية.

لكن رئيس قطاع كهرباء قنا، يرفض الإفصاح عن مزيد من التفاصيل، مخافة أن نكون من من أسماهم “المغرر بهم” أو من “ضعاف النفوس”.

أما المهندس محمد مصطفى ياسين – مدير إدارة التخطيط بمحافظة قنا، فيقول إن المحافظة شهدت تركيب 173 عامود إنارة تعمل بالطاقة الشمسية.

وكانت وزارة الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، أعلنت في مايو الماضي، بدء التشغيل التجريبى لأول محطة طاقة شمسية مركزية، لإنارة طريق طيبة – قنا الصحراوى الشرقي بطول 4 كيلومترات.

ويضيف ياسين، أن محافظة قنا تتوسع في خطة توصيل الطاقة الشمسية للمنازل، بالتعاون مع جهات داخلية وإقليمية مثل المنحة الإماراتية التي أسهمت في تركيب وحدات كهرباء تعمل بالطاقة الشمسية لـ3692 منزلا بقنا، عن طريق شركة “مصدر” الإماراتية.

المصالح الحكومية ليست بعيدة هي الأخرى عن خطة مشروعات الطاقة الشمسية، إذ أضاءت المحافظة 12 نقطة تفتيش شرطية و8 وحدات إسعاف، بأنظمة الطاقة الشمسية، لكنها تعمل بـ4 وحدات للطاقة، بخلاف المنازل التي تعمل بوحدتين اثنتين فقط، بناءً على اقتراح المحافظة، – وفق مدير تخطيط قنا.

    وتضيء الوحدة الواحدة من وحدات الطاقة الشمسية 5 لمبات، ومروحة، وثلاجة، وتليفزيون.

ويقول ياسين، إن محافظة قنا تلقت عددا من العروض لإنشاء محطات للطاقة الشمسية، وإن المحافظة تدرس عرضين منهم بجدية، متوقعا أن تتم إنارة مبنى ديوان عام محافظة قنا الكامل بالطاقة الشمسية، خلال أسابيع.

وعن العجز السنوي في الكهرباء بالمحافظة، يشير مدير التخطيط إلى أن المحافظة تواجه في أسوأ الأحوال 100 ميجا وات عجزا في الكهرباء، وأنه في حال توافر محطة للطاقة الشمسية تنتج 20 ميجا وات يوميا، ستكون كافية لسد هذا العجز.

ويقول ياسين، إنه باستثتاء مركز دشنا، فإن باقي مراكز محافظة قنا تصلح لإقامة محطات للطاقة الشمسية، لاشتراط المحطات وجود مكان مستو حتى يحدث تساو في التغذية الشمسية لألواح الطاقة بكل وحدة، إضافة إلى قرب المكان من محطات محولات الضغط العالي بحوالي 2 كيلو متر، حتى تكون التغذية الكهربية سهلة.

الوسوم