قطع الأشجار التاريخية حول مديرية الأمن يثير استياء المواطنين بكفرالشيخ

قطع الأشجار التاريخية حول مديرية الأمن يثير استياء المواطنين بكفرالشيخ
كتب -

كفرالشيخ- منى جاويش:

أثار قرار مديرية أمن كفرالشيخ، اليوم الاثنين، بإزالة أشجار النخيل والكازورينا، التي تحيط بمبنى المديرية وترجع لعصر أسرة محمد علي، استياء بين المواطنين، بسبب الأهمية التاريخية لهذه الأشجار.

ويأتي قرار المسؤولين بالمحافظة لبناء سور حول مديرية الأمن لحمايتها من أي أعمال عنف أو شغب محتملة.

وعلى جانب آخر، لاقت عملية قطع الأشجار وتركها في الشارع استياء شديدا بين مواطني كفر الشيخ، مؤكدين أن مسؤولي المديرية وأجهزة الحكم المحلي لم يتحركوا لوقف ما أطلقوا عليه لفظ “المذبحة”، رغم أن عمليات الإزالة وبناء السور حول المديرية بدأت منذ عدة شهور مضت.