قصة قبطي تشاجر في 2012 بسبب شراء “الخضار” ووجد نفسه في 2014 “إخوانيا” ومحكوم عليه بالمؤبد

قصة قبطي تشاجر في 2012 بسبب شراء “الخضار” ووجد نفسه في 2014 “إخوانيا” ومحكوم عليه بالمؤبد
كتب -

المنيا- محمد النادي 

قالت مواطنة من محافظة المنيا تدعى سامية مكرم نجيب مرقص أن محكمة جنايات المنيا قضت بالسجن المؤبد على شقيقها بباوي عن طريق الخطأ. 

وأضافت سامية في تصريحات لـ “ولاد البلد” أن محكمة جنايات المنيا قضت بسجن شقيقها القبطي بالأشغال الشاقة المؤبدة في قضية اقتحام مركز شرطة وقتل شرطي في أحداث العنف التي شهدتها محافظة المنيا بعد فض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة في أغسطس الماضي. 

وقالت سامية “شقيقى بباوى ليس له علاقة بأحداث العنف التى تم فيها اقتحام مركز الشرطة”. 

وتابعت سامية، 40 عاما، أن شقيقها قبض عليه في مشاجرة في عام 2010 حول شراء “الخضار” استخدمت فيها الأسلحة البيضاء. وذكرت أن شقيقها أصيب بجرح غائر فى يده جراء إصابته. 

وأضافت حرر شقيقها محضراً أثبت فيه إصابته، لكن المعتدين رفعوا دعوى قضائية ضده، وطالبوه بالتنازل عن القضية. 

وبعد فض اعتصامى رابعة والنهضة، والأحداث التى أعقبتهما، قاموا بوضع اسمه ضمن قائمة المتهمين باقتحام مركز شرطة مطاى وسرقة الأسلحة، على حد قولها. 

وكانت عدة مواقع خبرية، مثل بوابة الأهرام، وموقع جريدة الصباح، قد نشرت في أكتوبر 2012 خبر إصابة 4 أشخاص فى مشاجرة بسبب الخلاف على ثمن “الخضار”. 

ونلقت هذه المواقع عن بيان أمني قوله إن من بين المصابين بباوى مكرم نجيب مرقص (34 سنة ـ فلاح)، وهو نفس الشخص الذي صدر ضده أمس الحكم بالسجن المؤبد لتورطه في أعمال العنف في المنيا في إغسطس الماضي.