في اليوم الثاني للانتخابات بالغنايم.. إقبال ضعيف للناخبين والشباب محلك سر

في اليوم الثاني للانتخابات بالغنايم.. إقبال ضعيف للناخبين والشباب محلك سر
كتب -

أسيوط – حسن فتحي:

تشهد اللجان الانتخابية بمدينة الغنايم في أسيوط، ومع قرب انتهاء اليوم الثاني للتصويت، اقبالأ ضعيفًا للسيدات وكبار السن في الوقت الذي غاب فيه الشباب عن المشهد الانتخابي.

ففي لجان بندر مدينة الغنايم في لجان الغنايم غرب وقبلي وشرق شهدت اقبالا لمؤيدي المرشحين الذي حشدوا الناخبين من خلال سيارات الاجرة ولاعتبار تلك اللجان محل اقامة مرشحي البرلمان بمدينة الغنايم.

أما لجان الغنايم بحري وقريتي المشايعة قبلي وبحري والتي لم تدفع بأي مرشحين من ابنائها في تلك الانتخابات قد شهد اقبالًا ضعيفًا مع نهاية اليوم الثاني وخصوصًا كبار السن والسيدات الذين توافدوا علي اللجان خوفًا من الغرامة المالية المقررة.

في قرية دير الجنادلة والتي تعبر القرية الأم بمدينة الغنايم والتي تضم ثلاثة مقارات أنتخابية شهدت لجنة السيدات بمدرسة دير الجنادلة الابتدائية المشتركة، والتي تعطلت عن افتتاحها ما يقرب من الثلاثة ساعات لتأخر القضاء اقبالا للسيدات الذي فضلو الذهاب لتصويت لابنة قريتهم المرشحة هويدي غزالي.

وتباين الإقبال بالمقرات الانتخابية الـ 5 بقري العزايزة وأولاد محمد والعامري، ونزلة القديم فبعض الناخبين فضل التوجه والادلاء باصواتهم ودعم ابن قريتهم مهاب ابو حشيش واخرين فضلوا المقاطعة.

وناشدت الإذاعة المحلية برئاسة مركز ومدينة الغنايم المواطنين إلي التوصيت والمشاركة في الانتخابات البرلمانية خشيت تطبيق الغرامة المالية التي قرارتها الحكومة 500 جنيه لكل ناخب مقاطع الانتخابات.

وفي نفس السياق أكد محمد فهمي، رئيس المدينة، أن الانتخابات تسير باستقرار في 19 مقرًا انتخابيًا بالمدينة والقري.

الجدير بالذكر أن الكتلة التصويتية بمدينة الغنايم تبلغ حوالي 75 ألف ناخب موزعين علي 9 مقارات انتخابية بالمدينة و5 بقرية دير الجنادلة والمشايعة و5 بالوحدة المحلية بقرية العزايزة وتوابعها.