في الدائرة الأولى بقنا.. كيف تواجه قبيلة العرب صراع العائلات؟

في الدائرة الأولى بقنا.. كيف تواجه قبيلة العرب صراع العائلات؟
كتب -

طابور انتخابات – صورة أرشيفية

تقرير- أحمد عنتر:

تمثل قبائل العرب بدائرة مركز ومدينة قنا، عنصرًا رئيسيًا فى العملية الانتخابية ، وتعد الكتلة التى لم تغب عن التمثيل البرلماني خلال الخمس عشرة سنة الماضية، وتبلغ النسبة التصويتة في الدائرة نحو 150 ألف صوت انتخابي، مقسم إلى كتل تصويتية أغلبها مغلق على نفسه.

الصراع في الجبهة التصويتية الضخمة انتقل من تكتلات تصويتية إلى صراع عائلات في مناطق أخرى، فهناك جبهة الجبلاو التي تبلغ النسبة التصويتية بها نحو 30 ألف صوت، بمعدل تصويت فعلي نحو 22 ألف صوت، وفقًا للانتخابات البرلمانية الماضية، وتنقسم لخمس عائلات كبرى هم الزوايدة والعجمية والسعدات والهلابشة والقوابيل بالإضافة إلى عائلات الصالحية، ويكمن الصراع فيها بين عدد من الأسماء التى لها تجارب سابقة ووجوه تخوض الجولة لأول مرة.

جبهة الجبلاو

وفي الوقت نفسه يطرح اسم محمود عبد السلام الضبع بقوة بين عائلات الجبلاو الخمس الكبرى، فهو عضو مجلس محلي محافظة سابق، وقيادي بارز بالتربية والتعليم ونقابة المهن الرياضية. ويخوض الضبع الانتخابات للمرة الثانية بعد أن كان قاب قوسين أو أدنى من الدخول لجولة الإعادة في الانتخابات السابقة، ويمتلك رصيد خدمات كبير بين أهالى قنا، وفضل خوض الغمار مستقل.

بينما يأتى العمدة مبارك عامر من ضمن المرشحين الأقوياء فى جبهة الجبلاو بما يمتلكه من علاقات طيبة، إذ سبق له الترشح لمجلس الشورى فى دورة 2007 ولم يوفق، وجاء ترتيبه الثالث بعد المرشحين عبد الفتاح دنقل والمرحوم الدكتور ماهر موسى، كما ترشح العمدة مبارك لمجلس الشعب عام 2012 عن حزب الوفد وحصل على عدد كبير من الأصوات داخل قائمة حزبه ويخوض التجربة عن حزب الوفد.

كما طرح محمد أحمد الجبلاوي- وشهرته حمادة الجبلاوي- يعمل بالمحاماة، وعضو مجلس محلي المحافظة سابقا، وهو ابن نائب الشعب السابق أحمد الجبلاوي عن دائرة بندر ومركز قنا 2005 ويخوض التجربة عن حزب مستقبل وطن.

كما يخوض التجربة للمرة الأولى حمام مصطفى أحمد وشهرته حمام أبو زقالى الجبلاوي، مدير إدارة الأملاك بالسكة الحديد، وينتمى لعائلات السعدات، وهو قريب الصلة بالنائب الشهير العمدة الخديوي، ويخوض الانتخابات عن حزب المصرين الاحرار، كما يدخل ضمن السباق ريان أبو عميرة وهو رجل أعمال.

جبهة المحروسة

أما جبهة المحروسة والتى انضمت مؤخرًا لقنا بعد فصلها عن نقادة، حسب المكون الإداري لمركز قنا، فقد دفعت بالنائب السابق الدكتور عبد الله أبوالعلا مرعي، النائب السابق عن دائرة نقادة في دورة 2010، والتي نجح فيها في أول تجربة انتخابية له، عقب عودته من الخارج ، كما وصل أبو العلا لجولة الإعادة في الدورة التالية لها 2010 عن دائرة نقادة أيضًا، عندما كانت المحروسة تابعة لها، ويخوض التجربة عن حزب مستقبل وطن.

كما يخوض التجربة بقوة محمد فوزي الملاح رجل الأعمال صاحب الأرضية القوية بين أبناء دائرته، فهو رجل أعمال وصاحب مؤسسة اقتصادية ويخوض التجربة عن حزب مصر بلدي، كذلك يخوض الانتخابات عرفات على إبراهيم وسبق أن خاض الغمار الانتخابي قبل ذلك.

الترامسة وأولاد عمرو وأبنود

وبالانتقال لجبهة الترامسة غرب النيل، فيخوض التجربة النائب السابق مبارك أبو الحجاج المدير بإدارة فرع البنك الأهلى بقنا.

أما جبهة أولاد عمرو، فلها من الرصيد ما يكفي لخطب ودها من قبل المرشحين، وقرر الترشح من أبنائها اللواء محمد سعيد الدويك، لواء شرطة سابق، قوبل بترحاب كبير إبان عقده اجتماعا بأبناء قريته، عارضًا عليهم مساندته عقب الترشح، ويخوض التجربة عن حزب حماة وطن.

وساهم الدويك في إنهاء خصومة كبرى بين عائلتي الشعرة بقرية أولاد عمر والزرقات بقرية النوافلة.

أما جبهة  أبنود فيخوض فيها السباق العمدة على محمد أحمد، بينما يخوض عن الكلاحين أبنود صلاح أبو كيت، وتدفع القناوية بالمرشح محمد كمال ليخوض السباق البرلماني.

جبهة الحميدات

استقرت الحميدات على مرشحين اثنين حتى الآن، هما سعد إبراهيم، رجل الأعمال، وكيل مجلس محلي المحافظة السابق، والذي يخوض التجربة عن حزب مصر بلدي، وكذلك عبد الباقي عبيد، الذي ترشح في دورة 2010 أمام 43 مرشحًا بالدائرة ودخل جولة الإعادة وترشح فى دورة 2011 أمام 84 مرشحًا ودخل جولة الإعادة أيضًا، فقد قرر خوض الانتخابات كصاحب أول تجربة للقبيلة لخوض انتخابات البرلمان في جبهة الحميدات وما حققه من رصيد متقدم في الجولتين.

دندرة

حتى الآن تقدم للترشح من دندرة  شعبان فخري شيخون وقاسم عبد الوهاب رشيدي من قبيلة الأمارة، وحمام متولي من العرب، وقد تم تنظيم تحالف واتحاد بين قاسم عبد الوهاب رشيدي من قبيلة الأمارة وحمام متولي من العرب،  كما تقدم للترشح هاشم الحوت وأبو النجا يس.

نظام القوائم

وفى نظام القوانم فيتنافس فى قنا قائمة فى حب مصر والتى تضم المهندس أشرف رشاد، الأمين العام لحزب مستقبل وطن، ابن قبيلة الأشراف، أحد الشباب الثوري الذى استطاع بإسهاماته أن يكون الحزب في الصعيد له وضع مختلف وشعبية كبرى.

 بينما تضم القائمة سحر صدقي، أمينة المرأة بحزب مستقبل وطن، شغلت منصب عضو مجلس محلي محافظة سابقًا، وكانت وكيل لجنة المرأة بالمجلس، مؤسس حركة نساء قنا وممثل المرأة في لجنة الاستماع للدستور عن محافظة قنا، عضو حملة السيسى بشمالي قنا، وترتبط بعلاقات اجتماعية مع عائلات وقبائل أبوتشت ومراكز شمال قنا.

كذلك مجدي طوبيا عن حزب حماة وطن، بينما تنافس قائمة مصر التي تضم هويدا شحاتة والتى تنتمى لقبيلة الأشراف ولها دور نسائي بارز، والعمدة خيري محمد إسماعيل وأماني فوزي شنودة.