غضب في قنا بسبب فواتير الكهرباء الجديدة.. ومواطنون “قصمت ظهورنا”

غضب في قنا بسبب فواتير الكهرباء الجديدة.. ومواطنون “قصمت ظهورنا”
كتب -

قنا – مصطفي عدلي:

عبر عشرات الأهالي بقنا عن استيائهم الشديد وغضبهم من ارتفاع شريحة فواتير الكهرباء لهذا الشهر، خاصة بعد تطبيق تعريفة الكهرباء الجديدة، لافتين إلي  أنهم لم يتوقعوا هذه الزيادات التي وصفوها بأنها “قصمت ظهورهم” وارتفعت 4 أضعاف عن السابق.   

وقال عادل فرغلي، صاحب محل موبايلات، إن غالبية الأهالي لاحظوا ارتفاع غير مسبوق في أسعار فواتير الكهرباء هذا الشهر تحديدًا، معبرا عن غضبه الشديد من إقرار الحكومة لتعريفة الكهرباء الجديدة.

وأشار فرغلي إلى أن تصريحات المسؤولين كانت توضح أن شريحة الغلاء لن تمس محدودي الدخل، إلا أنهم بعد تسديد فواتير الكهرباء الجديدة تبخرت وعود المسؤولين تمامًا، بحسب قوله.

واشتكى ياسر علي، تاجر من ارتفاع أسعار الكهرباء بشكل كبير عن الشهور السابقة مشيرًا إلى أن فاتورة الكهرباء هذا الشهر وصلت إلي 500 جنيه تقريبًا، في حين لم تتعد الشهر السابق 250 جنيهًا، رغم أنه لا يمتلك تكيفيات، ولا يستخدم أجهزة كهربائية إضافية.

ورأى محمود عبد الصبور، موظف، أن الحكومة باعت للمواطنين الوهم عندما أعلنت أن زيادة تعريفة أسعار الكهرباء الجديدة لن تمس محدودي الدخل، أصحاب الاستهلاك الأقل، مضيفًا أن فاتورة كهرباء منزله تخطت حاجز الـ400 جنيه لهذا الشهر، رغم أنه لا يملك تكييفًا أو أجهزة كهربائية تستهلك طاقة أعلى، مطالبًا المسؤولين بالنظر بعين الرحمة للمواطن البسيط الذي لن يقوى على مواجهة كل هذه الأزمات، قائلًا: غول الغلاء طحن عظام الفقراء.