غرق 10 آلاف فدان قمح في قرية الجلاوية بسوهاج نتيجة للسيول

غرق 10 آلاف فدان قمح في قرية الجلاوية بسوهاج نتيجة للسيول
كتب -

سوهاج – آيات ياسين:

تسببت الأمطار والسيول الأخيرة التي تعرضت لها محافظة سوهاج، في تهدم العديد من المنازل، وضمور المحاصيل الزراعية، في عدد من قرى المحافظة، في ظل غياب كامل للأجهزة الحكومية، الأمر الذي أدى إلى غرق 10 آلاف فدان قمح.

ففي قرية  الجلاوية، التي تقع شمالي شرق سوهاج، وتتبع مركز ساقلته، والتي تعد واحدة من أكبر قرى المركز، شكا مواطنون، من تعرضهم لخسائر فادحة ما بين تهدم وتضرر عدد من البيوت، وضمور عدد كبير من المحاصيل الزراعية، الأمر الذي قد يخلق كارثة اقتصادية لهم خاصة وأن جميع سكان القريبة يعملون على الزراعة، فضلاً عن انقطاع تام للمياه والكهرباء لمدة يومين متواصلين.

وقال عاطف الشطوري، رئيس  مجلس الجمعية المصرية بالجلاوية، إن الأهالي حرروا ستين محضرًا وبلاغ بنقطة شرطة القرية، ذكروا فيها، وقوع انهيارات وتصدعات بمنازلهم، وتوجهوا للوحدة المحلية بالمحاضر حتى تقوم بالمعاينات، لكن لم يحقق أحد في الأمر وكان شيئًا لم يحدث، مشيرًا إلى إن الشئون الاجتماعية عاينت نسبة لا تتعدى  50% من المنازل وقدمت لهم تعويضات مادية بلغت 100 جنيه للفرد.

وحول خسائر المحاصيل الزراعية، أكد، الشطوري، أن الخسائر في محصول القمح فادحة حيث  بلغت مساحة الأراضى الزراعية المتضررة بالقرية أكثر من عشرة آلاف فدان، كما إن معظم المزارعين مُدانين بسلف زراعية  لشراء الكيماوي من بنك التنمية والائتمان الزراعى مما يجعلهم عرضة للسجن فمن أين يستطيعون السداد للبنك بعض ضياع وغرق المحصول نتيجة السيول.

<iframe width=”100%” height=”480″ src=”//www.youtube.com/embed/9Vt7VctwWus” frameborder=”0″ allowfullscreen></iframe>