غدًا.. تطبيق منظومة الخبز الجديدة بدمياط

غدًا..  تطبيق منظومة الخبز الجديدة بدمياط
كتب -

دمياط – عماد منصور:

تبدأ محافظة دمياط، غدًا الأحد، في تطبيق منظومة الخبز الجديدة، لتصبح بذلك المحافظة العاشرة التي يشملها تطبيق تلك المنظومة، حسب ما أعلن عنه الدكتور خالد حنفي، وزيرالتموين والتجارة الداخلية، خلال زيارته لمحافظة دمياط اليوم.

وشدد الوزير خلال زيارته على أنه عقب تطبيق المنظومة الجديدة في دمياط، لن يكون هناك تهريب للدقيق المدعم، مؤكدًا على الاستجابة لصرف المستحقات المتأخرة منذ ثمانية شهور، لأصحاب المخابز بصرف ثلث المبالغ المستحقة على الوزارة.

وتفقد الوزير صومعة الغلال الجديدة بميناء دمياط، والتي تبلغ طاقتها الاستيعابية70 ألف طن، بإجمالي تكلفة 204 مليون جنيه، وبمعدل 16 ألف طن تخزين يومي، حيث تأتي هذه الصومعة امتدادا للصومعة الحالية الموجودة بالميناء، والتي تعمل بطاقة تخزينية 100 ألف طن.

ورافق الوزير خلال جولته التفقدية على الصوامع اللواء محمد عبد اللطيف منصور، محافظ دمياط، واستمع لشرح رئيس مجلس إدارة الشركة العامة للصوامع والتخزين، والذي  يوضح القدرات التخزينية للصوامع، وسهولة عملية الشحن، والتفريغ والنقل بالشاحنات إلي محافظات الجمهورية. 

وعقد الوزير لقاءًا بأعضاء الغرفة التجارية بدمياط، وبعض أصحاب المخابز، ومديري التموين ومفتشيها، بحضور أحمد الوكيل، رئيس الإتحاد العام للغرف التجارية، وعبد الله غراب، رئيس الشعبة العامة للمخابز، والمهندس محمد الزيني، رئيس الغرفة التجارية.

وعبر حنفي خلال اللقاء عن تفاؤله بما شاهده من تطور في دمياط، مؤكدًا على أن حلم أبناء دمياط للوصول إلى العالمية يبدأ من بوابة ميناء دمياط العملاق، الذي يحتضن أكبر مركز للغلال، مضيفًا “أننا ندرس حاليًا إنشاء رصيف لاستقبال الزيت عبر الميناء، وكذلك إنشاء منطقة تجارية كبيرة فى دمياط لإتاحة أكبر عدد ممكن من فرص العمل للشباب”، مشيرًا إلى أنه سيتم التفاوض مع أكبر سلسلة تجارية فى الشرق الأوسط للترويج لمنتجات دمياط حتى تتبوأ المحافظة ومنتجاتها الحرفية النادرة مكانتها عالميًا.