عمال سكر الفيوم يواصلون إضرابهم احتجاجاً على إلغاء حصتهم من الارباح وللمطالبة بالتثبيت

عمال سكر الفيوم يواصلون إضرابهم احتجاجاً على إلغاء حصتهم من الارباح وللمطالبة بالتثبيت
كتب -

الفيوم: محمد عادل

واصل العمال المؤقتون فى مصنع السكر بالفيوم إضرابهم عن العمل لليوم الثالث على التوالي. للمطالبة بالتثبيت، خاصة بعد قرار إلغاء حصتهم من الأرباح السنوية فى مبيعات المصنع، بالرغم من أن الموسم الحالي 2013/ 2014 حقق أرباحا جيدة.

وأكد العاملون في المصنع أنهم أضربوا للاعتراض على عدم صرف أرباح هذا العام، وأشارو إلى أنهم فوجئوا بتخصيص الأرباح لـ11 موظفا بالمعاش في المصنع يحصلون على نحو ثلاثة ملايين جنيها، مما أدى إلى استقطاع جزء كبير منها لحساب المستشارين المتجاوزين سن المعاش، على حد وصفهم.

وقال أحد العمال بالشركة، رفض ذكر اسمه، انهم يعملون منذ 20 عاما بالشركة بعقود مؤقتة لا تضمن حقوقهم المالية ولا الوظيفية، مطالبا بالتثبيت وصرف الارباح وزيادة الاجور المتدنية، حيث يتراوح اجر العامل ما بين 400 ،600، 700 جنية بعد مرور 18 عام على عملهم بالشركة، ما بين عمالة موسمية ومؤقتة ومميزة، مؤكدا اعتراضه على عدم تطبيق اللائحة المنصوص عليها .

وطالب العمال عبر مذكرتهم بالتزام الشركة على اعطائهم حقهم القانوني من ارباح العام الماضي “10%+5% حافز انتاج سنوي، ” دون الالتزام ببيع السكر، حيث ان المنتج منه موجود بمخازن الشركة، ويضاف الى راس مال الشركة زيادة بدل الوجبة الغذائية 500 جنية شهريا طوال العام، زيادة حافز الانتاج الشهري الى 200% من الاجر الاساسي اسوة بشركة السكر والصناعات التكاملية، وزيادة بدل طبيعة الورادي الى 150% جنية شهريا بما يتناسب مع حجم المشقة التي يلاقيها العاملين .

كما طالب العاملون المحتجون برحيل كل من تخطى سن الستين عاما، بالإضافة إلى رحيل اللواء شوقي الزهيري المقال من الداخلية من بعد 25 يناير، والذي تم تعيينه من قبل الشركة مديرا للأمن نظرا لتهديداته المستمرة للعمال مستخدما نفوذه السابق في الداخلية، على حد وصفهم.

واعلن العمال رفضهم للعقد المعروض عليهم من قبل الادارة، و الذى يقضى بتعينهم في أوائل شهر سبتمر، على ان يتم تفعيل القرار في نوفمبر من نفس العام، مؤكدين تجاهل المسئولين لاعتصامهم وتركهم المكاتب بعد انهاء عملهم، دون النظر لمطالبهم .

وأشارو العمال انهم تقدموا بمذكرات للمسئولين بالشركة تحمل مطالبهم التى وصفوها بـ”المشروعة”، الا انها جميعا قوبلت بالتجاهل.

يذكر أن في تصريح سابق منذ أيام لــ فؤاد عبدالفتاح، رئيس شركة الفيوم لصناعة السكر، قال فيه: أنه تم استقبال 300 ألف طن بنجر زيادة هذا الموسم ليصل حصيلة موسم البنجر لهذا العام لأكثر من مليون طن بنجر، وذلك بسبب اضراب عمال مصنع النوبارية، وضعف مولدات الطاقة بمصنع المنيا حيث تم تحويل البنجر المتبقي لشركة السكر بالفيوم.