عرض المتهمان بقتل ضابط الإسكندرية على نيابة أمن الدولة وتشريح جثة الثالث

عرض المتهمان بقتل ضابط الإسكندرية على نيابة أمن الدولة وتشريح جثة الثالث
كتب -

الإسكندرية ـ هبة حامد:

قررت نيابة غرب الكلية بالإسكندرية، عرض المتهمين المضبوطين: تامر  حسنى، وصبحى إبراهيم، المنتمين لجماعة أنصار بيت المقدس، على نيابة أمن الدولة العليا لمباشرة التحقيقات معهم، وارسال جثة الثالث، عبد العال محمد عبد المعطى، 25 سنة، حاصل على بكالوريوس تجارة، مقيم بمحافظة الدقهلية، الى الطب الشرعى لتشريحها بعد أن تبين أن جسمه يحتوى على 13 طلقة نارية، وكذلك أخذ عينة من  الحامض النووى، واستمرار التحفظ على الجثة.

 كما قررت النيابة طلب تحريات إدارة البحث الجنائى والأمن الوطنى، وطلب باقى أفراد قوة الأمن المركزى المشاركين فى مأمورية الضبط لسماع شهادتهم، وارسال الأسلحة الآلية المضبوطة لمصلحة الطب الشرعى، وارسال جهاز” لاب توب” لقسم المساعدات الفنية بوزارة الداخلية لفحصه.

كانت مباحث الإسكندرية، بالاشتراك مع ضباط الإدارة العامة للأمن المركزى بالإسكندرية، ومجموعات من القوات المسلحة بالتنسيق مع ضباط الإدارة العامة للأمن الوطنى و فرع الأمن العام، قد قاموا بحملة، فجر أمس الأربعاء،  بمنطقة النهضة غربى الإسكندرية، لتنفيذ قرار نيابة أمن الدولة العليا بضبط عناصر كشفت التحريات أنهم ينتمون  لجماعة أنصار بيت المقدس، وهم كل من: حسن عبد العال محمد عبد المعطى، 25 سنة، حاصل على بكالوريوس تجارة، مقيم بمحافظة الدقهلية، وتامر حسنى قدرى إبراهيم، 25 سنة، دبلوم زراعة مقيم بمحافظة الإسماعيلية.

 وأفاد مصدر أمنى:” أنه أثناء وصول القوات لمقر اختباء العناصر الإرهابية بادر الإرهابيون باطلاق الأعيرة النارية من أسلحة كانت بحوزتهم تجاه القوات، وعلى الفور بادلتهم القوات إطلاق النيران، وأثناء ذلك أستشهد الملازم أول  أحمد سعد الديهى، 23 سنة، الضابط بالأمن المركزى بالإسكندرية، متأثراً بإصابته بطلق نارى بالصدر وآخر بالذقن والذراع الأيمن، وقتل الإرهابى الأول نتيجة تبادل إطلاق الأعيرة النارية وتمكنت القوات من ضبط الإرهابى الثانى والثالث، و ضبط بحوزتهم: 2 بندقيتين آليتين، و 4 خزائن، و93 طلقة، و4 قنابل دفاعية خرشوفية مكتملة الأجزاء، 2 حزامين ناسفين.