عبد النور : رفع سعر الغاز للمصانع جاء بالتوافق مع رجال الأعمال

عبد النور : رفع سعر الغاز للمصانع جاء بالتوافق مع رجال الأعمال
كتب -

القاهرة- ولاد البلد

قال منير فخرى عبد النور، وزير الصناعة والتجارة والمشروعات الصغيرة والمتوسطة، اليوم السبت، إن قرار تخفيض دعم الطاقة الموجه للقطاع الصناعي جاء بالتوافق والتنسيق مع منظمات الأعمال المختلفة، وعلي رأسها الاتحاد العام للغرف التجارية واتحاد الصناعات المصرية.

وقررت حكومة رئيس الوزراء إبراهيم محلب، رفع  أسعار الغاز الطبيعي لصناعة الأسمنت وصناعة الحديد والصلب بين 30 و75%،حيث زادت الأسعار لصناعة الأسمنت ، إلى 8 دولارات لكل مليون وحدة حرارية ، و7 دولارات لصناعة الحديد والصلب والألومنيوم والنحاس والسيراميك والزجاج، بحسب ما نشر فى الجريدة الرسمية في عدد الثالث من يوليو الحالى.

كما رفعت الحكومة أسعار الغاز الطبيعي للصناعات الغذائية والأدوية والطوب إلى 5 دولارات لكل مليون وحدة حرارية ولصناعة الأسمدة والبتروكيماويات إلى 4.5 دولار كما رفعت الأسعار لمحطات الكهرباء إلى 3 دولارات.

ورفعت الحكومة منتصف ليلة أمس الجمعة، أسعار الوقود الموجه للسيارات، بنسب تتراوح بين 7% و78، ورفعت سعر الغاز الطبيعي للسيارات إلى 1.10 جنيه للمتر المكعب من 0.40 جنيه فى السابق أي بزيادة 175 %.

وأصدر مجلس الوزراء، فى نهاية مايو الماضي، قرارا يقضى برفع أسعار الغاز الطبيعى المستخدم فى المنازل والأنشطة التجارية المعادلة للاستخدام المنزلى بدءًا من شهر يوليو الماضى.

وحددت الحكومة زيادة سعر بيع الغاز الطبيعى المستخدم فى المنازل والنشاط التجارى المعادل للاستخدام المنزلى، بمعدل 40 قرشاً للمتر المكعب بالنسبة لأول 25 متراً مكعباً، واستهلاك من 25 مترا مكعبا حتى 50 مترا مكعبا بـ100 قرش للمتر، وفوق الـ50 متر مكعب بـ150 قرشا.

وأظهر البيان المالى لموازنة العام الجديد 2013/2015، إلغاء دعم الغاز الطبيعي من بنود دعم المواد البترولية، وكان الدعم المقرر للغاز الطبيعي فى موازنة العام المالى السابق الذى انتهى فى 30 من يونيو الماضي يقدر بثمانية مليارات جنيه.