“عالم واحد” تختتم ورشتها حول أهمية تداول المعلومات ببني سويف

“عالم واحد” تختتم ورشتها حول أهمية تداول المعلومات ببني سويف
كتب -

بني سويف- عبير العدوي:

نفذت مؤسسة عالم واحد ورشة عمل تدريبية حول حرية تداول المعلومات، بالتعاون مع مؤسسة خطوة للتنمية بمحافظة بني سويف، على مدار ثلاث أيام من 12 حتى 14 أكتوبر الحالي، ودارت محاور اللقاء حول أهمية وجود قانون يتيح حرية تداول المعلومات، والإفصاح الاستباقي عن المعلومات، والقدرة على تحليل المعلومات كمكمل للحصول عليها، بالإضافة إلى أهمية الصحافة الاستقصائية كوسيلة لتحقيق حرية تداول المعلومات.

وحاضر في التدريب كلًا من: وحيد دسوقي والدكتورة منى عبد الله، مدربا التنمية بعدد من المؤسسات التنموية والحقوقية.

وقدم المشاركون خلال الورشة عددًا من التوصيات والمقتراحات المتعلقة بالتأكيد على أهمية حرية تداول المعلومات بالنسبة للمواطن، والأثر الذي يترتب على وصول المواطن للمعلومات في عدد من القطاعات الحكومية داخل الدولة، وخاصة في قطاعات الصحة والتعليم والمحليات التي تعد أهم القطاعات الحكومية التي تتطلب إجراء مجموعة من الآليات والإجراءات من جانب الدولة، تتعلق بتمكين المواطنين من الوصول للمعلومات بالإفصاح الاستباقي وتقديم المعلومات التنظيمية المتعلقة بالهيكل التنظيمي لعمل هذه القطاعات واللوائح والقرارات الوزارية والنشرات الدورية المتعلقة بعمل هذه القطاعات، وكذلك الخدمات والأنشطة التي تقدمها للمواطنين.

وأشار المشاركون إلى أن نشر الميزانيات والأجور والرواتب بشكل استباقي دون الحاجة لتقديم طلب الحصول على المعلومات يُمكن المواطن من المشاركة الإيجابية في الحياة العامة، وتحقيق مبدأ تكافؤ الفرص والمساهمة في اتخاذ القرارات الصحيحة القائمة على المعلومات الرسمية الصحيحة.

كما ركزت الدورة التدريبية على أهمية المناصرة، وكيفية عمل حملات وأنشطة الدعوة وكسب التأييد للتوعية بأهمية تداول المعلومات في القطاعات التي تقدم الخدمات الأساسية للمواطنين، وعلى رأسها الصحة والتعليم والمحليات، وكذلك دور الإعلام والصحافة المحلية في عملية التوعية بأهمية تداول المعلومات.

وأكد المشاركون على أهمية وضع قانون ينظم ويتيح تداول المعلومات ضمن أولويات المتقدمين لخوض الانتخابات في حال فوزهم بالانتخابات المقبلة، بما يتوافق مع المعايير الدولية لقوانين تداول المعلومات، واتساقًا مع المادة 68 من الدستور المصري 2014 الخاصة بحرية تداول المعلومات.

وقدم المشاركون وعددهم 20 شابًا وشابة من منظمات المجتمع المدني أربع مبادارات ليتم العمل عليها في قطاعات الصحة والتعليم والإدارة المحلية، باعتبارها الجهات ذات الخدمات اليومية التي يتعامل معها المواطن.

من جانبه أشار ماجد سرور، مدير مؤسسة عالم واحد للتنمية، إلى أن برنامج التوعية بحرية تداول المعلومات يأتي ضمن برنامج النزاهة والشفافية التي كانت “عالم واحد” قد بدأتها منذ العام الماضي، للتأكيد على أهمية إرساء مبادىء النزاهة والشفافية واتخاذ الإجراءات الداعمة لذلك، لافتًا إلى أن الهدف الأساسي من البرنامج هو خلق قاعدة جماهيرية داعمة لحرية تداول المعلومات.