طوارئ فى بورسعيد استعدادا لـ “شم النسيم”

طوارئ فى بورسعيد استعدادا لـ “شم النسيم”
كتب -

بورسعيد – محمد الحلواني

أصدر اللواء سماح قنديل، محافظ بورسعيد، قرار بإلغاء الأجازات علي مستوي المديريات الخدمية؛ الكهرباء والصحة والتموين، وتوفير أمصال لعلاج السموم في حالة تناول أسماك فاسدة وتشديد الرقابة وتشكيل لجان تموينية للمرور علي كافة محلات بيع الأسماك المملحة، وتشكيل غرف عمليات وفرق طوارئ لمواجهة أية أعطال في المرافق والخدمات خلال احتفالات المحافظة بشم النسيم.

وأكد بيان صادر عن ديوان عام محافظة بورسعيد، أن محافظ بورسعيد، أصدر تعليماته بالتنبيه علي كافة المخابز الإلتزام بالبيع بالكمية القانونية، مشيرا إلى أنه من المقرر أن تستقبل المحافظة أكثر من 100 ألف زائر من مختلف المحافظات لقضاء أعياد الربيع، مؤكدًا على أن ديوان عام المحافظة قرر فتح كافة الحدائق والمتنزهات مجانًا للجمهور، كما أن الشواطئ ستشهد حملات مكثفة لمساعدة المصطافين علي الاستمتاع بأجازاتهم.

وأضاف البيان، أن المحافظة ستقوم بتوفير فرق الفنون الشعبية لكي تقوم بالتجول بالشوارع وتنظيم فقرات غنائية، مشيرًا إلى “التنبيه علي رؤساء الأحياء؛ برفع كافة أنواع المخلفات وإصلاح دورات المياه وأماكن الاستحمام على الشواطئ التابعة لأحيائهم”.

وأكدت المحافظة على أنها أعدت برنامجا كثيفا للحملات الرقابية على المطاحن والمخابز والأسواق، بالإشتراك مع أجهزة الصحة والطب البيطري، بما يحقق الرقابة والفاعلية فضلاً على اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لحماية المستهلك من التلاعب والاستغلال.

وقال المهندس أسامة أنور، سكرتير عام المحافظة، بأن غرفة العمليات المركزية ستتابع أي شكاوى عن وجود تقصير في خدمات المرافق وشكاوى المواطنين عن أي قصور في أجهزة الخدمات، مؤكدا أنه تم التنسيق مع إدارات المرور بالمراكز لوضع الخطط اللازمة لضمان سيولة المرور بالميادين والشوارع الرئيسية.

ومن ناحية أخري أعلنت مديرية الصحة ببورسعيد، على لسان الدكتور حلمي العفني، مدير الشئون الصحية، رفع حالة الطوارئ بجميع المستشفيات العامة والمركزية، استعدادا ليوم “شم النسيم”، حيث تم تشكيل غرفة عمليات للطوارئ وخدمة المواطنين بمديرية الصحة تعمل على مدار 24 ساعة يوميا لمتابعة الحوادث والإصابات، وتلقى الشكاوى مع المرور المستمر على المستشفيات لمتابعة أقسام الطوارئ والاستقبال والعنايات المركزة، والتأكد من توفير الأدوية والمستلزمات الطبية.