صور| ختام احتفالات أهالي سيوة بعيد “السياحة”

صور| ختام احتفالات أهالي سيوة بعيد “السياحة”
كتب -

مطروح- غادة الدربالي:

خرج المئات من أهالي سيوة في مسيرة كبرى اليوم الأربعاء، من أسفل جبل الدكرور متجهين إلى مقر المسجد الكبير بوسط المدينة، معلنين انتهاء مراسم الاحتفال بعيد السياحة، الذي بدأ منذ يوم الاثنين الماضي واستمر لمدة 3 ايام متتالية بمدينة سيوة جنوبي مطروح.

وقال بكرين محمد إن أهالي سيوة يحتفلون كل عام في الثلاث أيام القمرية من شهر أكتوبر بعيد “السياحة”، والمعروف أيضًا بعيد “الحصاد”، لتزامنه مع موعد حصاد الزيتون والبلح، مضيفًا أنهم يحتفلون بعيد السياحة منذ 200 سنة ماضية، لإحياء ذكرى معاهدة صلح تم ابرامها بين قبائل الشرق وقبائل الغرب السيويةن والتي كانت في صراع دائم حتى تم التصالح بينهما على يد شيخ سنوسي يدعى “مدني”.

ويشير محمد إلى أن مراسم الاحتفال تتضمن اجتماع جميع أهل سيوة أسفل جبل الدكرور لتناول طعام الغذاء معًا فس وقت واحد، ثم يتصافحون ويخرجون للتنزه في الأسواق وشراء الهدايا والألعاب للأطفال، وفي المساء يجتمعون من جديد في حلقة ذكر كبيرة، حيث تتعالى الابتهالات والأدعية والمديح النبوي.

وتستمر هذه الطقوس لمدة 3 أيام تنتهي بخروج جميع الأهالي في مسيرة من جبل الدكرور إلى المسجد الكبير يحملون الأعلام، ويرددون الابتهالات والأدعية، ثم يتصافحون، ليذهبوا بعد ذلك إلى منازلهم ليمارسون حياتهم الطبيعية.

يذكر أن عيد السياحة بمثابة عيد للتصالح، وإحياء للعلاقات الطيبة بين جميع أهالي سيوة، كما يعد مصدرًا لتنشيط السياحة بالمدينة في هذه المناسبة من كل عام، بسبب توافد الكثير من السائحين الأجانب والمصريين لحضور فعاليات وطقوس الاحتفال.