صور..افتتاح مؤتمر “الدراسات النوعية في ضوء تحديات المستقبل” بنوعية طنطا

صور..افتتاح مؤتمر “الدراسات النوعية في ضوء تحديات المستقبل” بنوعية طنطا
كتب -

الغربية – أحمد صالح: 
أشار إبراهيم عبد الوهاب سالم، نائب جامعة طنطا للدراسات العليا والبحوث، إلى أن الدراسات النوعية يجب أن تكون خطوة إلى الأمام في تأكيد دور كليات التربية النوعية، في تعاملها مع تحديات المستقبل بما يستوجب تطبيق معايير الجودة على مخرجات العملية التعليمية والإستفادة من الخبرات الإقليمية والدولية في وضع رؤى مستقبلية لتطوير التعليم النوعي.
جاء ذلك خلال الكلمة التي ألقاها نيابة عن عبد الحكيم عبد الخالق خليل رئيس الجامعة، في الجلسة الإفتتاحية للمؤتمر الدولي الذي أقيم اليوم الأربعاء تحت عنوان “الدراسات النوعية في ضوء تحديات المستقبل”، بكلية التربية النوعية برئاسة الدكتور السيد مزروع عميد الكلية .
ومن جانبه أشار الدكتور محمد أحمد ضبعون نائب رئيس الجامعة لشئون المجتمع وتنمية البيئة، إلى أن تعظيم دور جامعة طنطا ومكانتها العلمية لن يتحقق إلا من خلال ربط المؤتمرات العلمية وما يطرح في جلساتها من بحوث ومناقشات بواقع المجتمع وقضاياها، عاقداً في ذلك الأمل على شباب الباحثين بإعتبارهم القادرون على تغيير حاضر الوطن وبناء مستقبله .
شارك في المؤتمر عدد من الباحثين والمتخصصين في الجامعات المصرية والعربية، حيث تناولت الأوراق العلمية المقدمة فيه إلى تصور رؤية مستقبلية للتعليم النوعي بالاستفادة من الخبرات الدولية في هذا المجال وتدعيم استخدام التكنولوجيا الحديثة في تطوير العملية التعليمية .
وأقيم على هامش المؤتمر معرض لمنتجات الطلاب بأقسام الكلية المختلفة.