شكرى ينفى فى تونس نية مصر التدخل عسكريًا فى ليبيا

شكرى ينفى فى تونس نية مصر التدخل عسكريًا فى ليبيا
كتب -

القاهرة – ولاد البلد:

نفى سامح شكري،  وزير الخارجية، اليوم الإثنين نية مصر التدخل العسكري في ليبيا لمواجهة الفوضى التي تعيشها نتيجة تقاتل فصائل مسلحة يحاول كل منها بسط سيطرته على البلاد.

وقال موقع “اخبار مصر” التابع لاتحاد الإذاعة والتلفزيون إن شكري التقي، اليوم الاثنين خلال زيارته الحالية الى تونس مع وزير النقل التونسي شهاب بن أحمد حيث ناقش معه أوضاع المصريين عند المنفذ الحدودى بين ليبيا وتونس.

وبحث الجانبان ايضا التسهيلات التي تقدمها السلطات التونسية لتسهيل عبورهم من الجانب الليبى إلى الجانب التونسي، وأكد وزير النقل أن السلطات التونسية لن تدخر جهدا في سبيل تقديم كل الدعم الممكن.

تجدر الاشارة الي أن الجانب التونسى ابلغ الوزير شكري خلال زيارته الحالية بالتسهيلات الجديدة التي قدمها لتسريع عودة المصريين منها استخدام مطار قابس وميناء جرجيس البحري فضلا عن إعفاء المصريين من رسوم العبور من الجانب الليبي الي الجانب التونسي للحدود.

ونقلت وكالة “رويترز” أن شكري قال في مؤتمر صحفي بتونس “ليس هناك حديث عن تدخل عسكري. مهمة الجيش حماية الحدود المصرية.”

وأضاف شكري عقب لقائه رئيس الحكومة التونسية مهدي جمعة “هناك تعاون وثيق بين دول الجوار تونس والجزائر ومصر وبلدان أخرى لبحث التحديات بسبب الأوضاع في ليبيا لدعم التوجه السياسي وعودة الاستقرار.”

وعبر شكري عن أمله في عودة الحياة للمؤسسات الليبية بعد انعقاد اولى جلسات البرلمان الجديد، المتوقع انعقاده اليوم الاثنين.

وقدر وزير الخارجية عدد المصريين العالقين على معبر رأس جدير الحدودي بين خمسة آلاف وعشرة آلاف، وأكد أنه تم إجلاء 2500 شخص.

وقال: “هناك تعاون مستمر مع تونس للإسراع بإعادة المصريين الذين يعانون من وضع صعب ونسعى لحمايتهم من هذه الظروف، لكننا نقدر العبء الذي تواجهه تونس الذي يقتضي التعامل بكل حرص. لا نريد تأثرا سلبيا على الأمن التونسي.”

طالع:

الثنى يؤكد لمحلب فى واشنطن أن المصريين لايتعرضون لضغوط فى ليبيا

السيسى يبحث مع العربى القضايا العربية ويؤكد “حرص مصر على تدارك الوضع الإنسانى فى غزة”

الدمايطة العائدون من ليبيا: أخذوا حقائبنا فى المطار وتحول عيدنا إلى مأتم

 

السيسى يدعو المجتمع الدولى لمواجهة التدهور الأمنى فى ليبيا