سائقو الغربية العائدون إلى ليبيا يطالبون السلطات الليبية والمصرية بتأمينهم

سائقو الغربية العائدون إلى ليبيا يطالبون السلطات الليبية والمصرية بتأمينهم
كتب -

الغربية – عبد الرحمن محمد:

طالب السائقون المصريون العاملون على طريق (مصر _ ليبيا) من أبناء محافظة الغربية، اليوم، السلطات الليبية بتأمينهم بعد قرار عودة السفر إلى ليبيا.

وقال جمال عون، شيخ السائقين بكفر الزيات، إنه لابد  من تعاون السلطات المصرية والليبية لتأمين السائقين، حتى لا يتكرر مشهد الاختطاف من جديد، ويعيش المئات من السائقين وأسرهم في مأساة، مشيرا إلى أن أعداد كبيرة من السائقين المصريين يتعرضون لمخاطر عديدة، أثناء قيامهم بتوريد بضائع إلى ليبيا.

وأوضح عون أن أصحاب السيارات لم يجدوا مصدر دخل مناسب داخل السوق المصرية، لذلك اضطروا للعمل داخل ليبيا، بالرغم من المخاطر العديدة التي يتعرضون لها.

وأضاف رامي عطية، محامي السائقين: العديد من السائقين أحجموا عن العودة للسفر رغم حاجتهم الشديدة لهذا العمل، حتى لا يتعرضون للخطف مرة أخرى، وبدأ بعض السائقين يلجأون لمهن أخرى، أو يعملون على ميكروباصات، والبعض على تكاتك، لضعف الحماية المتوفرة للسائقين من كلا الجانبين.