زيادة يهنئ كنائس المنيا بعيد القيامة

زيادة يهنئ كنائس المنيا بعيد القيامة
كتب -

المنيا – محمد النادى:

قام اللواء صلاح الدين زيادة، محافظ المنيا، يرافقه اللواء أسامة متولى، مدير أمن المنيا، والقيادات الأمنية والتنفيذية ومديري المديريات والإدارات، ورجال الأوقاف والأزهر، بزيارة لكنائس ومطرانيات المحافظة لمختلف الطوائف المسيحية للتهنئة بعيد القيامة.

بدأت جولة المحافظ بزيارة مطرانية الاقباط الارثوذكس، ثم الكنيسة الإنجيلية الثانية، حيث حضر المحافظ القداس الخاص بصلوات عيد القيامة، واختتم جولته بزيارة مطرانية الكاثوليك.

وأكد المحافظ أن أبناء مصر، دائما، متكاتفون ومتحابون، يسعون للحفاظ على وطنهم ضد أعداءه والمخربين، وهم يستكملون مسيرتهم لبناء وطن يضمهم جميعا، دون تفريق بين أحدا منهم.

وقال الأنبا أرسانيوس، مطران المنيا وأبوقرقاصن إن المصريين، مسلمين وأقباطا، دائما ما يظهروا قوتهم ووحدتهم ومحبتهم فى الشدائد، فطالما ذكر التاريخ مشاركتهم بعضهم البعض، ووقوفهم صفا واحد فى مواجهة الصعاب؛ حتى يحققوا حلمهم ببناء وطن قوى يحقق أمنياتهم وطموحاتهم.

وقال القس بطرس فهيم، مطران الكاثوليك بالمنيا، إن مشاركة المصريين لبعضهم البعض فى الأعياد والمناسبات هو أكبر رد على المشككين ودعاة الفتن ودليل على قوة المصريين فى مواجهة أعدائهم.

وقال القس عصام عطية، راعى الكنيسة الإنجيلية، إن الأعياد والأحزان دائما ما تظهر قوة المصريين ووقوفهم بجوار بعضهم البعض ضد أية محاولات من المتربصين بأمن الوطن ووحدة شعبه.

وأكد الشيخ سيد عبود، وكيل وزارة الأوقاف، أن المصريين لن يرهبهم دعاة الفتنة والإرهاب، وسوف يستكملون مسيرتهم لبناء وطن حر يشعر فيه كل مواطن بالعدل وتهدم فيه الأفكار المتطرفة التى تهدف لزعزعة استقرار الوطن.

وقال الشيخ ناصر عبد الرحمن، مدير المنطقة الأزهرية بالمنيا، إن الأديان السماوية نهت عن العنف والتطرف والقتل بغير حق، وأكد أن ما يحدث الآن من تكاتف بين المصريين جميعاً يدل على أتباع المصريين لدينهم الحق وتحقيق غاية الله فى خلقة بأعمار الأرض.