زيادة يعزى مطرانية الأقباط الكاثوليك بالمنيا في ضحايا رأس غارب

زيادة يعزى مطرانية الأقباط الكاثوليك بالمنيا في ضحايا رأس غارب
كتب -

المنيا – محمد المنياوى:

قدم اللواء صلاح الدين زيادة، محافظ المنيا، واجب التعازي للأنبا بطرس فهيم، مطران المنيا للأقباط الكاثوليك، صباح اليوم الخميس، بمقر المطرانية، في وفاة 11مواطنا قبطيا لقوا مصرعهم غرقا بشاطئ رأس غارب، بمحافظة البحر الأحمر، بعد أن جرفهم التيار أثناء نزولهم للمياه، يوم الثلاثاء الماضى.

وأعرب المحافظ عن بالغ حزنه الشديد للحادث الأليم، ونقل تعازيه لأسر وأهالي الضحايا متمنيا الشفاء للمصابين.

وكانت مديرية أمن المنيا قد تلقت بلاغا من محافظة البحر الأحمر بغرق وفقد عدد من أهالي محافظة المنيا كانوا ضمن رحلة تابعة للكنيسة الكاثوليكية بقرية الفقاعي مركز أبو قرقاص جنوب المحافظة.

وقد أصدرت مطرانية الكاثوليك بالمنيا بيانا أكدت فيه أن الضحايا كانوا ضمن رحلة – ضمت 36 شخصا- نظمتها كنيسة مدينة أبو قرقاص بالمنيا لأحد الأديرة القبطية بمحافظة البحر الأحمر، وأنهم قرروا الاستراحة برأس غارب وذهبوا إلى شاطئ البحر ونزل بعضهم للسباحة إلا أن عددًا منهم تعرض للتيارات المائية والأمواج التي جرفتهم للمياه العميقة وتم انتشال جثثهم والتعرف عليهم ولا توجد أي شبهة جنائية في الحادث.

وصباح أمس، الأربعاء، شييع الآلاف من أهالي قرية الفقاعي التابعة لمركز أبوقرقاص، جنوب المنيا، وعدد من أهالي محافظة المنيا جثامين ضحايا حادث شاطئ المطار بمدينة رأس غارب بالبحر الأحمر وذلك بحضور اللواء أسامة متولي، مدير أمن المنيا، وعدد من القيادات الأمنية والتنفيذية وعدد من القيادات الكنسية بالمحافظة.

كما بدأ المستشاران أحمد حسن وبسام مقلد، وكيلا نيابة رأس غارب، بإشراف المستشار محمد يس، المحامي العام لنيابات البحر الأحمر، التحقيق في غرق 11 شخصا بأحد شواطئ رأس غارب.

وأمرت نيابة رأس غارب بغلق الشاطئ لحين الانتهاء من تحقيقات النيابة العامة.