رواج سوق الأغنام والماعز بالوادي الجديد

رواج سوق الأغنام والماعز بالوادي الجديد
كتب -

الوادي الجديد – محمد صقر:

شهدت أسواق الماعز والأغنام بالوادي الجديد، رواجا كبيرًا، قبل أيام من عيد الأضحى المبارك.

يقول سعد الشايب، تاجر أغنام، إنه يذهب للمربين في مزارعهم، ويشتري منهم  الماعز والأغنام، ويقوم بعد ذلك ببيع تلك الأغنام والماعز للتجار من محافظات الصعيد, ويتهافت التجار من المحافظات الأخرى على شراء الأضاحي  من قرى الوادي الجديد، نظراً لانخفاض الأسعار مقارنة بالأسعار في المحافظات الأخرى.

ويرجع محمد سيد، سبب إقبال التجار من المحافظات الأخرى على شراء الأضاحي من قرى ومراكز الوادي الجديد, إلى أن معظم الأضاحي سواء من الأغنام أو الماعز، من النوع البلدي، الذي يربى على العلف الأخضر, بخلاف الأضاحي في المحافظات الأخرى.

وأضاف محمود عبد الله، مزارع ومربي أغنام من قرية الشيخ مفتاح، التابعة لمركز الداخلة، أن معظم التجار من محافظات الصعيد يذهبون للمزارع  ويشترون الأغنام والماعز من المربي مباشرة، وبأسعار معقولة، فيما يقوم التجار ببيع الأغنام والماعز بأسعار مضاعفة في محافظاتهم.

وأوضح عبد الله أن موسم  عيد الأضحى هذا العام يعد فرصة ثمينة للتجار، إذ يتزامن  مع بدء العام الدراسي, الأمر الذي يدفع المزارعين والمربين  لبيع ما لديهم  من أغنام وماعز، وبأسعار مخفضة دون تردد، حتى يتسنى لهم تغطية مصاريف المدارس وموسم عيد الأضحى.