رابطة متضرري إسكان بورسعيد تمنح مهلة أخيرة لتسليم مشاريع الإسكان للشباب

رابطة متضرري إسكان بورسعيد تمنح مهلة أخيرة لتسليم مشاريع الإسكان للشباب
كتب -

بورسعيد – محمد الحلواني:

أعلنت رابطة متضرري الإسكان ببورسعيد عزمها عمل محاضر ضد عدد من التنفيذيين بمحافظة بورسعيد، بسب عدم تسليم الأراضي المخصصة لهم بقرار رقم 502 لسنة 2012 لهيئة تعاونيات البناء والإسكان طبقا “للبند الثاني” للبروتوكول بتنفيذ المشروع التعاوني الشباب الموقع بتاريخ 1/1/2014، بإعطائها مهلة لأول الشهر المقبل لتنفيذ عدد من الأمور.

وقالت الرابطة في بيان إعلامي، اليوم الأحد، إنه نظرا لتعمد بعض التنفيذيين بمحافظة بورسعيد تأخير تسليم الأرض المخصصة للمشروع التعاوني لهيئة تعاونيات البناء والإسكان، وعدم الجدية في تنفيذ البحوث الخاصة بمشروعات الشباب “اجتماعي وتعاوني”، ما تسبب في تأخير إعلان أحقيات المشروعات، وهو ما يؤدي إلى استمرار مسلسل استنزاف موارد الشباب المالية في الإيجار وعدم الاستقرار.

وأكدت الرابطة على منح مهلة للتنفيذيين بالمحافظة تنتهي مطلع الشهر المقبل لتنفيذ عدد من الطلبات، ومن بينها تشكيل إدارة مستقلة عن إدارة تسكين المحافظة لتكون متخصصة في مشروعات الشباب فقط لتقوم ببحث حالات الـ43 ألف ملف المتقدمين للمشروعات المطروحة، على أن تكون لها سكرتارية مستقلة وحاسب آلي مستقل عن الإدارة الرئيسية، وذلك لمنع انشغال الباحثين بالإزالات والعشوائيات على حساب مشروعات الشباب.

وأوضحت الرابطة أنه حال مرور المهلة التي أعلنت عنها سوف تقوم بالتحرك يوم 2/9/2014 قانونيا بعمل بلاغات للنائب العام ضد تنفيذيين “بشخصهم” واتهامهم بالاحتيال والسعي لإلغاء المشروع التعاوني لبيع الأراضي المخصصة بالمزاد، برغم جمع أموال المواطنين تحت حساب المشروع، وبتعمد إثارة البلبلة بين المواطنين بتأخير متعمد للبحوث الميدانية، ما تسبب في تأخير غير مبرر لإعلان أحقيات المشروعات، مشيرين إلى أن البلاغات التي سوف تقدم سوف تكون بالأسانيد القانونية متوفرة لدى الرابطة.

وأنهت الرابطة بيانها بأنه قد تواصل معها ما يقرب من 50 شخصا يطالبون بالمشاركة في عمل المحاضر ضد التنفيذيين، مشددين على أن الرابطة تسعى لجمع ما يقرب من 200 محضر بحد أدنى.