رئيس لجنة الحريات بمحامين الإسكندرية يعلن تضامن النقابة مع ماهينور المصري

رئيس لجنة الحريات بمحامين الإسكندرية يعلن تضامن النقابة مع ماهينور المصري
كتب -

جانب من المؤتمر

الإسكندرية – عمرو أنور:

قال محمد إبراهيم، رئيس لجنة الحريات بنقابة المحامين بالإسكندرية، إن الناشطة السياسية، ماهينور المصري، قيدت فى جداول نقابة المحامين منذ عام، أي قبل قضية التظاهر داخل المحكمة، ومع ذلك تضامنت معها نقابة المحامين فى قضيتين، الأولى الخاصة بالتظاهر، والتي تم الحكم فيها يوم الثلاثاء الماضي، والقضية الثانية منظورة ومؤجلة ولم يصدر فيها حكم وهى خاصة بأحداث قسم الرمل.

جاء ذلك خلال مؤتمر عقد بإحدى قاعات منطقة سيدي بشر، برعاية جمعية الطريق للدعم القانوني، وبحضور عدد من القانونيين لمناقشة قضايا التعذيب. 

وأضاف رئيس لجنة الحريات خلال المؤتمر: ماهينور المصري محتجزة حاليا بمديرية أمن الإسكندرية لتنفيذ العقوبة، لأن الحكم مع النفاذ، مؤكدا أن النقابة ستحضر الاستئناف للدفاع عنها.

وندد إبراهيم بالاعتداء على منظمي الوقفة التضامنية مع ماهينور أمام المركز المصري لحقوق الإنسان، مؤكدا بأنه  تم إلقاء القبض على ثلاث محامين وتم إخلاء سبيلهم بعد ساعات. 

فيما قال الدكتور نجاد البرعي، المحامى بالنقض وشريك المجموعة المتحدة، جاءت المادة 99 من الدستور المصري الجديد متضمنة أمور غاية فى الأهمية، بعضها كانت الدساتير السابقة تنص عليه، وبعضها كانت تعتبر تنفيذا لما نادت به المنظمات الحقوقية على مدى أكثر من ثلاثة عقود, وأشار بأن المادة 99 تنص على أن كل اعتداء على الحرية الشخصية أو حرمة الحياة الخاصة للمواطنين وغيرها من الحقوق والحريات العامة التي يكفلها الدستور والقانون جريمة لا تسقط الدعوى الجنائية ولا المدنية الناشئة عنها بالتقادم.