رئيس جامعة بورسعيد: أعضاء هيئة التدريس المعتصمين قلة واستعانوا بأشخاص من الخارج

رئيس جامعة بورسعيد: أعضاء هيئة التدريس المعتصمين قلة واستعانوا بأشخاص من الخارج
كتب -

بورسعيد – محمد الحلواني:

أصدر الدكتور عماد عبد الجليل، رئيس جامعة بورسعيد، اليوم الثلاثاء، بيان حول الاعتصام الذى أقامه أعضاء من هيئة التدريس بالجامعه، ووصفهم بأنهم قلة.

وجاء فى البيان الذى حصلت “ولاد البلد” على نسخة منه: “أمس الأول الأحد الموافق 16 مارس 2014، قام عدد قليل حوالي من 25 إلى 30 من أصل 4000 من السادة أعضاء هيئة التدريس والعاملين بالجامعة، وبالاستعانة بأشخاص من خارج الجامعة، بعمل ما أسموه إعتصام مفتوح أمام مبنى إدارة الجامعة ببورفؤاد حتى تتحقق المطالب”.

وأضاف البيان: “عبر السادة المعتصمون عن مطالبهم التى يمكن اختصارها بأنها استغلال للمناخ السياسى الحالى للبلاد فى تحقيق مطالب خاصة، وكذلك تنفيذ أحكام قضائية، والتى نستطيع أن نؤكد بعدم وجود حكم قضائى واحد – تكون الجامعة معنية بتنفيذه – ولم ينفذ حتى تاريخه”.

وقال رئيس الجامعة فى بيانه، إنه يطمئن جموع أعضاء هيئة التدريس والعاملين والطلاب – من خلال المتابعة اليومية – بأن الجامعة تعمل بكامل طاقتها وأن لجوء البعض إلى مثل هذه الأفعال، وعدم اتباع القنوات الشرعية داخل الجامعة لرفع المطالب المشروعة التى تكون فى نطاق إمكانيات الجامعة وصلاحيات رئيس الجامعة، ومن شأنها أن تصب فى صالح جموع أعضاء هيئة التدريس والعاملين والطلاب بالجامعة، ونؤكد أن ما حدث ويحدث الآن ليس من شأنه إلا زعزعة إستقرار الجامعة، التى تعد بشهادة الجميع من أكثر جامعات مصر إنتظاما فى العملية التعليمية.