ذكريات النجعاوية في حرب أكتوبر: عشنا على “الخبز البتاو” والتمر

ذكريات النجعاوية في حرب أكتوبر: عشنا على “الخبز البتاو” والتمر
كتب -

قنا- أبو المعارف الحفناوي:

عانى أهالي قرى نجع حمادي خلال حرب أكتوبر المجيدة، من نقص السلع الغذائية، كما تم تشكيل دوريات شعبية لبث الشعور بالأمن بين السكان، في ظل مرور طائرات وغارت العدو في سماء نجع حمادي.

يقول عبد الحميد يوسف، 80 عاما، إن الأهالي وقت الحرب كانوا يعيشون على “أوقية من الدقيق”، و”الخبز البتاو”، وكانوا يستخدمون التمر والقصب لسد جوعهم، في حال نقص السلع الغذائية، وكانوا يتغلبون على ذلك بأملهم في النصر على العدو الصهيوني.

ويشير يوسف إلى أن الدوريات كانت تطلق صافرات إنذار في حالة شن العدو لغاراته، وعندما يسمعها الأهالي كانوا يفرون هربا داخل المنازل، وكذلك كانوا يقومون بطلاء زجاج نوافذ المصالح الحكومية والمنازل باللون الأزرق، في محاولة منهم لخداع العدو.

ويروي عبد الرحمن عبد اللاه، مواطن، إنشاء القوات المسلحة قواعد عسكرية لصد هجمات العدو، بعدما ضرب العدو محطة الكهرباء والقناطر التي كانت تعرف وقتها باسم “خزان أبو حمار”، ومن ضمن هذه القواعد قاعدة في الغربي بهجورة بنجع حمادي، والدهسة بفرشوط، وقاعدة الغريب على طريق نجع حمادي – أبو تشت.