“دفاع المتهمين” في قضية قسم شرطة مطاي ينفي تأييد حكم الإعدام بحق 20

“دفاع المتهمين” في قضية قسم شرطة مطاي ينفي تأييد حكم الإعدام بحق 20
كتب -

المنيا- رشا يحي:

قال حسين تمام، منسق عام هيئة الدفاع عن المتهمين في قضية اقتحام وحرق شرطة مطاي وقتل نائب المأمور، إن المحكمة لم تؤيد الحكم بإعدام 20 متهما في القضية، وأن الحكم الغيابي ما زال قائما إلى أن تستأنف المحاكمة مرة أخرى في 29 يناير 2015.

وأضاف أن هناك احتمال كبير بتغيير الدائرة التي تنظر القضية وهو أمر متبع ويخص الشأن الإداري الداخلي المنظم لعمل الهيئات القضائية.

وأشار إلى أن فريق الدفاع طالب المستشاريوسف صبري رئيس المحكمة، بفض الأحراز، أثناء جلسة اليوم، لكنه رفض بشدة وهدد بإلغاء الجلسة.

وقال د. طارق فودة، نقيب المحامين بالمنيا، إنه تم إعفاء المستشار يوسف صبري، من نظر عدد من القضايا وإسنادها لدوائر جنائية عليا أخرى، باستثناء قضيتي العدوة ومطاي، وأن إصدار الحكم بالإعدام علي مليون متهم يمكن الطعن عليه ما لم ينفذ القاضي الطلبات التي كفلها القانون لفريق الدفاع عن أي متهم.

يذكر أن الدائرة السابعة، برئاسة المستشار سعيد يوسف صبري وعضوية المستشارين إبراهيم عبدالونيس، وطلعت جودة، وأمانة سر محمد عبدالبصير، قضت بتأجيل الحكم في القضية التي سبق الحكم فيها بالإعدام على٢٠ متهمًا أسندت لهم تهم قتل العقيد مصطفى رجب العطار، نائب مأمور شرطة مطاى، واقتحام وحرق وحرق ونهب القسم إبان فض اعتصامى رابعة العدوية والنهضة العام الماضي.

وعقدت محكمة جنايات المنيا جلساتها صباح اليوم الاثنين، لإعادة إجراءات محاكمة ١٦١ متهما بينهم ١٠ متهمين غيابيا، وتحفظت على ١٥١ متهما لحين إعادة النظر في القضية الأسبوع الأخير من يناير ٢٠١٥ المقبل.