خالد علي: سنسقط قانون التظاهر.. وجيل 25 يناير هو ماهينور المصري

خالد علي: سنسقط قانون التظاهر.. وجيل 25 يناير هو ماهينور المصري
كتب -

الإسكندرية – هبة حامد:

قال خالد علي، مستشار المركز المصري للحقوق الاقتصادية والمرشح الرئاسي السابق، إن قانون التظاهر سيسقط بكل محاولاتنا، معتبرا أن ماهينور المصري هي مثال واضح لجيل 25 يناير، قائلاً: “سنسقط قانون التظاهر شاء النظام أم آبى وسنحقق أهداف الثورة، وماهينور حددت هدفها وأعطت رسالة على أن الثورة لن تحقق أهدافها إلا بالوضوح والمواجهة”.

وأضاف علي، في مؤتمر صحفي للتنديد بحبس الناشطة السياسية ماهينور المصري الذي نظمه المركز المصري للحقوق الاقتصادية والاجتماعية، أمس الخميس: “التفكير المنطقي كان يقول ألا تذهب ماهينور للجلسة وكان بإمكانها فعل ذلك إلا أنها أصرت على المواجهة إحساسا منها بالمسؤولية، ولتؤكد لنا على أن المواجهة والمقاومة هي الطريق الوحيد، وذهبت وهي تعلم وعلى يقين تام أنها أمام قانون ظالم”.

وطالب علي كافة الفئات العمالية التي تضامنت معها المصري في مطالبها بضرورة الوقوف معها، وأن يستكمل رفاقها ما بدأته، معتبرا أن القبض على ماهينور هو القشة التي ستقسم ظهر قانون التظاهر، حسب تعبيره.

من جانبه، قال محمد الشافعي، أحد عمال فرج الله، إن القبض على ماهينور ليس فقط لضرب الثورة وإنما أيضا لرغبة الدولة في ضرب العمال، مطالبا بألا يكتفي التضامن مع ماهينور عند مجرد الهتافات وإنما لا بد من إعلان تضامن حقيقي باستكمال ما بدأته.

ودشن المركز المصري حملة للتضامن مع ماهينور بعنوان “إسقطوا قانون التظاهر.. والحرية لماهينور” والتي شارك فيها الحزب الاشتراكي المصري، وحزب التحالف الشعبي الاشتراكي، وحزب الدستور، وحزب العيش والحرية تحت التأسيس وجبهة الثوار وحركة 6 أبريل، وحركة 6 أبريل الجبهة الديمقراطية، وحركة لازم.

 يذكر أنه بعد الانتهاء من المؤتمر نظم المشاركون وقفة احتجاجية إلا أن قوات الأمن فضتها وقامت بالتعدي وإلقاء القبض على عدد من المنظمين، واقتحام المركز وأخذت ملف القضية الخاصة بماهينور المصري من المحاميان مسؤولي الدفاع عنها.