حرب طاحنة بين محافظ الإسكندرية والجبهة الشعبية لمناهضة أخونة مصر

حرب طاحنة بين محافظ الإسكندرية والجبهة الشعبية لمناهضة أخونة مصر
كتب -

الإسكندرية_عمرو انور:

 

شن محافظ الأسكندرية هجوماً على مؤسس الجبهة الشعبية لمناهضة أخونة مصر من خلال أمينة إعلام الحزب الوطني سابقاً د .ذ التي تعمل

صحفية بإحدى الصحف القومية من خلال نشر أكاذيب وخلط أمور خاصة بعيدة تمام البعد عن الخط السياسي للجبهة من رفض لسياسات محافظ الأسكندرية والطريقة التي تدار بها محافظة الأسكندرية حسيما أكدت الجبهة فى بيان لها  .

 

 وأعربت الجبهة الشعبية لمناهضة أخونة مصرعن بالغ إستياءها من عقد المحافظ مؤتمر صحفي لتشويه معارض لسياساته وإقحام أمور شخصية في الخلافات السياسية وقال بيان الجبهة أن اللواء طارق المهدي محافظ الأسكندرية تطرق الي مسائل متعلقة بأعمال والد مؤسس الجبهة في مجاله بالمقاولات وتحدث عن أنه تصدى لحكم بهدم فيلا “أجيون” ونشر ذلك بجريدة المساء وهذا الكلام غير صحيح بالمرة حيث أن الجبهة الشعبية لمناهضة أخونة مصر أنتهجت خط مؤيد للمحافظ في البداية ثم بعد ذلك بعد أن ظهرت عدة مشاكل بالمحافظة وملفات فساد يتجاهلها بل ويدعمها فأتخذت الجبهة موقف مضاد . وأن مؤسس الجبهة لديه من المستندات ما يثبت عدم صحة إدعاء طارق المهدي بشأن والده وفيلا الأجيون ومنها ما هو عليه توقيع طارق المهدي شخصياً بالموافقة على الهدم وقد هدمت الفيلا بالفعل وليس لدينا أي مصلحة لتشويه أحد . والجبهة ستعقد مؤتمر صحفي لسرد فيه بمستندات ما يؤكد كذب إدعاء طارق المهدي وسنكشف من خلال المؤتمر مفاجآت كبيرة جداً . ومحمد سعد خير الله بصدد إتخاذ إجراءاته القانونية ضد التشويه الممنهج الذي يرتكبه محافظ الأسكندرية ضده نتيجة إنتقاداته لفشله في بعض الأمور التي تدار بها المحافظة .

 

وفي اللينك التالي فيديو منذ 9 أشهر يؤكد أن الجبهة على خط معارض لسياسات المحافظ  من قبل الموضوع الذي تطرق اليه بخصوص فيلا الأيجون التي بدأ إجراء هدمها منذ 6 أشهر فقط وبدون خلط الأمور من قبلنا كما فعل المحافظ ونصب نفسه مخبر على أعمال المواطنين الخاصة وربطها بمواقفهم السياسية