جنازة عسكرية مهيبة لأمين شرطة ورقيب سرى قتلهما مجهولون بالمنيا

جنازة عسكرية مهيبة لأمين شرطة ورقيب سرى قتلهما مجهولون بالمنيا
كتب -

المنيا – محمد النادى:

وسط هتافات “لا إله إلا الله الشهيد حبيب الله”، شيع الأُلاف من ضباط وأمناء الشرطة بالمنيا جنازة إثنين من زملائهم قتلوا اليوم عقب عودتهما من أداء عملهما بعد أن أطلق عليهما مسلحون مجهولون النيران، وأسقطوهما قتلى فى الحال، بالقرب من كمين بنى أحمد بالطريق الزراعى جنوبى مدينة المنيا.

وأدى المشيعون صلاة الجنازة بمسجد على المصرى على كل من: أحمد فاروق أصنعى حنفى، 30 سنة، أمين شرطة, ومقيم بقرية ريدة, ومحمد علي محفوظ، 35 سنة، رقيب شرطة سرى, ومقيم بقرية الحواصلية التابعه لمركز المنيا.

 وشارك فى الجنازة العسكرية مدير أمن المنيا، اللواء أسامة متولى، واللواء أسامة ضيف سكرتير عام المحافظة, والعديد من القيادات الأمنية والتنفيذية، وسط بكاء العشرات من الأهالى وزملاء الشرطيين, وعقب ذلك سار المشيعون بالجنازة حتى بداية كوبرى النيل وسط هتافات” لا إلة إلا الله الإخوان عدو الله, يا شهيد نام واتهنى بكره نستناك فى الجنة, ثم إنطلقت الجنازة إلى مدافن شرق النيل ليتم دفن جثمانى الشرطيين إلى مثواهما الأخير.