“جديد” حرب” الفيس بوك: “أمسك مخبر” و “بورسعيد ضد الإخوان

“جديد” حرب” الفيس بوك: “أمسك مخبر” و “بورسعيد ضد الإخوان
كتب -

بورسعيد- محمد الحلواني:

بقوة وتنامي، تتواصل حرب صفحات” الفيس بوك” في بورسعيد، الجديد صفحتان: الأولى:” أمسك مخبر” موجهة لـ”ملاحقة” ضباط من القوات المسلحة والشرطة، والثانية واضحة من عنوانها:” بورسعيد ضد الإخوان”.

” أمسك مخبر”لم يكشف أصحابها عن شخصياتهم واكتفوا بأنهم” مجهولين ضد الانقلاب العسكرى الدموى”، نشروا من خلالها ملفا قالوا أنه يحتوى أسماء وصور وعناوين وحسابات” الفيس بوك”  الخاصة بضباط في القوات المسلحة والشرطة، وصفوهم بأنهم” متورطين في إهدار كرامة المواطنين المصريين المناهضين للانقلاب، والتعدى على الحرائر ببورسعيد”.

وفي تهديد واضح قالت الصفحة أنها” سوف تتحفط عن نشر بيانات ومعلومات عائلاتهم كورقة أخيرة لردعهم”. وأضافت:” نحذر الجميع: إذا تكرر استهداف الوقفات السلمية من ضباط الشرطة أو الجيش باستخدام الرصاص الحى مثلما يحدث فمنازلكم وسياراتكم وممتلكاتكم بأكملها تحت قبضة أيدينا”.

الصفحة، المضادة، ” بورسعيد ضد الاخوان”، ووصف محرروها أنفسهم بأنهم:” مجموعة من شباب بورسعيد قمنا بتأسيس هذه الصفحة بسبب تطاول بعض صفحات الإخوان ببورسعيد على الثوريين وضباط الجيش والشرطة الشرفاء الذين يريدون حفاظ الأمن في بورسعيد”.

وتستهدف الصفحة” فضح الإخوان ببورسعيد الذين يشاركون في مسيرات يومياً بالمحافظة”، وحذرت:” إذا لم يتم التوقف عن نشر صور الثوريين وضباط الجيش والشرطة الشرفاء فسيتم تصعيد هذا الامر، وسيندمون على ما يفعلون!!”.