جامعة طنطا تدين حادث سيناء الإرهابي وتصف مرتكبيه بـ ” الجبناء” وتطالب بالقصاص منهم

جامعة طنطا تدين حادث سيناء الإرهابي وتصف مرتكبيه بـ ” الجبناء” وتطالب بالقصاص منهم
كتب -

الغربية –   عبد الرحمن محمد:

أكد الدكتور عبد الحكيم عبد الخالق رئيس جامعة طنطا أن أسرة جامعة طنطا  أساتذة وموظفين وعمالا وطلابا يدينون وبشدة الحادث الإرهابي الآثم الذي وقع بسيناء وراح ضحيته عشرات الشهداء وإصابة العشرات من خيرة شباب الوطن .

وأشار ” عبدالخالق” في بيان مساء الجمعة أن الجامعة بكاملها تتقدم بخالص التعازي للشعب المصري قيادة وشعبا وقواتنا المسلحة الباسلة وأسر الشهداء داعين من الله وأن يلهم أهلهم الصبر والسلوان .

وأوضح رئيس الجامعة أن مرتكبي هذا الحادث جبناء ولا يستحقوا منا أي رحمة أو تهاون وطالب بسرعة القصاص لشهدائنا الأبرار والقبض على مرتكبي هذا الحادث وتقديمهم للمحاكمة العاجلة وتطبيق أقصى عقوبة عليهم ليكونوا عبرة لمن تسول له نفسه بالمساس بأمن ومقدرات هذا الوطن .

وطالب رئيس الجامعة كافة أطياف الشعب المصري أن يقفوا صفا واحدا خلف قيادته من أجل القضا​ء على تلك الفئة الضالة البربرية وذلك الإرهاب الأسود الذي أطل بوجهه القبيح مشددا على ضرورة نشر تعاليم الإسلام السمحة وتوعية شبابنا وتوحيد صفوفه من أجل إعلاء قيمة الوطن  وأن نقف جميعا خلف الجيش والشرطة في حربها ضد الإرهاب مؤكدا أن تلك الأفعال المشينة لن تثنينا عن استكمال ما بدأناه بعد ثورتين مجيدتين من أجل تحقيق خارطة الطريق ورفعة وطننا الحبيب مصر.