جامعة جنوب الوادي تدشن مشروعا للنهوض بالحرف التراثية في صعيد مصر

جامعة جنوب الوادي تدشن مشروعا للنهوض بالحرف التراثية في صعيد مصر
كتب -

قنا – إيمان القاضي:

دشنت جامعة جنوب الوادي، اليوم الأربعاء، مشروع للنهوض بالحرف التراثية والصناعات المحلية في محافظات صعيد مصر (الأقصر، قنا، سوهاج) وذلك بالتعاون مع وزارة الدولة للبحث العلمي وصندوق التنمية التكنولوجية.

وصرح دكتور عباس منصور، رئيس الجامعة،  بأن المشروع يهدف إلى تركيز الضوء على جذور الإبداع في القرية المصرية اعتمادا على التراث التقليدي والصناعات المحلية، ويعتمد المشروع على نظم تقييم وتقويم جودة المنتجات الحرفية وزيادة القدرة التنافسية لمنتجات الحرف التقليدية والصناعات المحلية وزيادة نظم التسويق للحفاظ على الحرف البيئية والصناعات التقليدية المميزة للمجتمع المصري.

وأضاف أن الحرف تساهم في المحافظة على الهوية والملامح الخاصة بثقافة المجتمع من خلال المحافظة على مهن ارتبطت بالتاريخ المادي والرمز الخاصة بالثقافة التقليدية المصرية

وذكر أن الحرف التقليدية تلقى اهتماما كبيرا في بعض الدول كإيطاليا وسنغافورة والهند ومالطة وغيرها، إلا أن الحرف التقليدية في مصر لم تنل الاهتمام الأمثل خاصة في صعيد مصر، مشيرا إلى أنه توجد معارض للحرف التراثية بحلايب وشلاتين ينبغي زيارتها، وستلقى إقبالا كبيرا من السائحين.

وأوضح رئيس جامعة جنوب الوادي أن محافظات الصعيد تحظى بموارد طبيعية وإمكانيات هائلة تستحق الاهتمام والتنمية والتطوير، مؤكدا على أن الحرف اليدوية هي أحد أهم مقومات السياحة البيئية والتراثية بجانب السياحة التاريخية والثقافية لما تتميز به محافظات الصعيد من آثار فرعونية وقبطية وإسلامية، ويمكننا أيضا تشجيع السياحة الريفية والبيئية بالصعيد لأنه يمتلك كافة مقومات مثل هذه الأنماط من السياحة في إطار السعي نحو التنمية المستدامة بمحافظات الصعيد وزيادة معدلات التشغيل والقضاء على البطالة.

وتباع “ينبغي أن نخرج من هذا المشروع بخطوات عملية وخطة مرنة قابلة للتنفيذ على أرض الواقع بإنشاء مركز قومي للحرف التراثية داخل الجامعة وقرية تراثية متكاملة على طريق البحر الأحمر، وكذلك تطوير بعض القرى بمحافظات الأقصر وقنا وسوهاج لتصبح قرى بيئية وتراثية نموذجية يتم الترويج لها في برامج السياحة المحلية والعالمية”.

وأكد على ضرورة التعاون بين كافة الجهات المعنية لخدمة أبناء الصعيد والنهوض بالمستوى المعيشي لأسرهم، متوجها بالشكر لكل من محافظي سوهاج وقنا وأسوان على ما يقدمونه من عون ومساعدة لفرق العمل بمحافظاتهم.