تهريب “الاسطوانات التجارية” خارج الاسكندرية يهدد بارتفاع الاسعار

تهريب “الاسطوانات التجارية” خارج الاسكندرية يهدد بارتفاع الاسعار
كتب -

تهريب “الاسطوانات التجارية” خارج الاسكندرية يهدد بارتفاع الاسعار

الإسكندرية – هبة حامد:

حذرت شعبة المواد البترولية فى الغرفة التجارية بالاسكندرية من استمرار تهريب اسطوانات البوتاجاز “التجارية”  الى مصانع الطوب الحرارى خارج المحافظة، مؤكدة على ان ذلك سيتسبب فى رفع اسعار السلع الغذائية فى الاسواق خلال ايام، بسبب ارتفاع اسعار هذه الاسطوانات فى السوق السوداء وحصول اصحاب المحال عليها باضعاف ثمنها الاصلى.

وقال ربيع امين، نائب رئيس شعبة المواد البترولية فى الغرفة التجارية بالاسكندرية: “أن تهريب الاسطوانات التجارية الى مصانع الطوب الحرارى هو كارثة حقيقية تواجه الاسكندرية  ستؤدى الى خسائر كبرى ليس لاصحاب المحال لاتجارية اللذين سيضطرون الى شراء هذه الاسطوانات باضعاف ثمنها من السوق السوداء بعد نقص الكميات فى المحافظة، الا ان التاثير السلبى لهذه الظاهرة سيمتد ليطول المواطن بسبب اتجاه اصحاب المحال التجارية لرفع اسعار منتجاتهم الغذائية وهو ما سينعكس على اسعارا لسوق”.

وأشار أمين الى ان الغرفة تقدمت بمذكرة عاجلة الى وزيرى التضامن والبترول لاحكام الرقابة على عمليات تهريب الاسطوانات التجارية وضبط الاسواق قبل تفاقم الازمة.

يذكر ان عدد كبير من المحافظات تشهد ازمة فى اسطوانات البوتاجاز المنزلية، وان عدد كبير من المناطق النائية الموجودة فى اطراف محافظة الاسكندرية تواجه ازمة مستمرة فى البوتاجاز، وهو الامر الذى حذر  منه اصحاب المستودعات من تزايد فى السوق السوداء، خاصة بعد ان امتد الامر ليطول الاسطوانات التجارية والتى تستخدم فى المحال التجارية والمطاعم.