تنقسم إلى ثلاثة أنواع.. تعرف على “أغاني الحج” الشعبية

تنقسم إلى ثلاثة أنواع.. تعرف على “أغاني الحج” الشعبية مصدر الصورة: ويكبيديا

كتب- الأرشيف القومي للفلكلور:

الاحتفال بالحج يشبه إلى حد كبير الاحتفال بالأفراح (العرس)، إذ تقام الاحتفالات الدينية “مدائح وأغاني متعلقة بالحج وكذلك الرقص على المزمار والتحطيب” وخلال ذلك تقدم المشروبات وبعض الولائم من القادرين والهدايا والنقوط من المدعوين، التي ترد إليهم في صورة هدايا بعد العودة من الحج ويستمر الاحتفال لمدة أسبوع، أما السيدات فيقمن بالغناء والزغاريد طوال اليوم، أثناء تحضير المأكولات والمشروبات وأثناء طحن الدقيق.

هذه الأغاني تضفي نوعا من البهجة على الأفراد في المجتمع المصري، والأغاني الدينية عموما وأغاني الحج خصوصا لها صفات مميزة تختلف عن غيرها من الأغاني، فهي ترتبط أوثق الارتباط بالمناسبات الدينية التي يحتفل بها المجتمع الشعبي في مصر، وتحظى باحترام كبير، ينبع من طبيعة المناسبة التي تغنى فيها، وهى مزيج من الانفعالات والأحاسيس والمشاعر، التي يعبر بها المجتمع عن ذاته، ما يبث الإيمان في النفوس.

وتنقسم أغاني الحج لثلاث أنواع وهم:

الأول: يؤدى قبل سفر الحجاج وأثناء توديعهم، وتسمى أغاني توديع الحجاج.

الثاني: يؤدى عند استقبال الحجاج وبعد عودتهم، وتسمى أغاني استقبال الحجاج.

الثالث: يؤديها الحجاج أنفسهم أثناء الحج وقبل الحج وتسمى بأغاني تحنين الحجاج.

ويشترك في أغاني الحج ثلاثة أنواع من المؤدين:

1- الرجال وهم “مداحون أو صييتة” وهؤلاء يُستأجرون لإحياء الاحتفال بالحج في الذهاب والعودة.

2- السيدات كبار السن وتؤدين أغاني الحج القديمة (التحنين).

3- الفتيات والسيدات وأغانيهم مرتبطة بالعصر الحديث، وتتميز بالسرعة في الأداء لإيقاعاتها اللحنية البسيطة والسهلة.

فأغاني الحجيج إبدعتها الجماعة الشعبية أيام كان السفر للأراضي المقدسة بالجمال أو البواخر، إذ كانت الرحلة تستغرق أياما وشهورا عدة.

نموذج لأغاني تحنين الحجاج:

يا ناويين يا هنا الموعدين

اسمع و صلى على النبي

يوم طلعت أنا من بلدي

سارت دموعي على خدي

سبت الحبايب والحبان

سبت الوالدة أمى بتبكي

رايح فين وآه يا ولدي

رايح فين يا قليل المال

رايح فين الحال تعبان

يا أمي سبيني على حالي

ما وأنا نايم في أحلى منام

حلمت بنور النبي قلت ما شا الله

وهناك أغنية أخرى:

رايحة فين يا حاجة يا أم شال قطيفة

رايحة أزور النبي محمد والكعبة الشريفة

فاطمة يا فاطمة يا بنت نبينا

افتحي لنا الباب يا فاطمة دا أبوك داعينا

ومن أغاني الحج:

يا رب لأجل النبي البيت وعماره

تكرم ضيوف النبي وتراعي زواره

وكل ما لقى الأنا، مشاقة لانواره

يسعد في مكة ومنى، واصلي بجواره

يعود لأهله بخير

والنفس مسرورة، بحجة مبرورة

يا هناه يا هناه، اللي زار النبي يا هناه

وقفونا ثلاثات، ثلاثات، على منى، وجبل عرفات

حطيت أيده على الشباك هو حبيبي رسول الله

لما ركبنا البابور، تحتنا العجل بيدور

أنده وقول يا بهية النور

هو حبيبي رسول الله.

الوسوم