تنفيذي السويس يتجاهل الفلاح في عيده وأزمة الصرف في السويس

تنفيذي السويس يتجاهل الفلاح في عيده وأزمة الصرف في السويس
كتب -

السويس-على أسامة:

اجتمع اللواء العربي السروي محافظ السويس بالمجلس التنفيذي للمحافظة اليوم الثلاثاء، وقد تجاهل الاجتماع الصرف الصحي الذي أصبح يغرق شوارع المحافظة، وكذلك عيد الفلاح.

لم يناقش المجلس التنفيذي لمحافظة السويس ازمة الصرف الصحي التي أصبحت تعاني منها محافظة السويس، حتى بدت شوارع المحافظة وكأنها تسبح في بركة من الماء، حيث ان السويس شهدت كسر 9 مواسير صرف صحي خلال شهر أغسطس فقط، بينهما 2 بالقرب من مستشفى السويس العام.

وقد شهد حي السويس والأربعين في وقت انعقاد اجتماع المجلس التنفيذي كسر في ماسورتين في شارع الجيش 24 بوصة ومنطقة العوايد 8 بوصة، وقد صرح سامي البحيري رئيس حى الأربعين ان سبب الكسر هو مرور السيارات النقل في الشارع مما أثر على مواسير الصرف الصحي.

وقد تجاهل المجلس التنفيذي الذي يعقد بالتزامن مع عيد الفلاح، مشاكل أصحاب الأراضي الزراعية في السويس، حيث اكدت مصادر داخل الاجتماع التنفيذي انه لا صحة لما تم نشره في بعض المواقع الإخبارية حول مناقشة مشاكل الصوب الزراعية في السويس.

وقد ناقش المجلس التنفيذي في اجتماعه ازمة عدادات التاكسي حيث أكد اللواء العربي السروي محافظ السويس على العميد محمد الدفراوي قائد المرور بان لن يتم استخراج أي تراخيص أو تجديد التراخيص لسيارات التاكسي إلا بعد تركيب عدادات.

وشدد المحافظ على المسئولين بالمرور باتخاذ الإجراءات القانونية وفرض غرامات مكثفة على المخالفين من أصحاب السيارات للوقوف صف ثاني بالشوارع أو السير في الاتجاه العكسي، مشيرا إلى أن ما تقوم به إدارة المرور من ضبط السيارات المخالفة بشوارع السويس جهد موفور ولكن يحتاج إلى المزيد لضبط واستقرار الشارع مرة أخرى

كما طالب محافظ السويس بتوفير سيارات اسعاف ومسعفين في شواطئ السويس العامة بعد تكرار حوادث الغرق اثناء السباحة، حيث قد بلغت عدد الوفيات غرقا في السويس على مدار أسبوع واحد 7 حالات.

وطالب السروي بمعاقبة المخالفين لبنود التعاقد في السويس، ومنهم شركات المحمول، حيث قرر عدم بناء أي برج لتقوية الشبكات إلا بعد سداد القيم المالية المتأخرة ليديهم.

وكذلك قرر سحب 60 فدان مخصصة للمزارع السمكية في السويس، لعدم جديتهم في إقامة المزارع كما قرر فرض عقوبات مالية على أصحابها.