تقرير: ارتفاع عدد السلاحف ببحيرة البردويل بسبب الصيد الجائر للأسماك

تقرير: ارتفاع عدد السلاحف ببحيرة البردويل بسبب الصيد الجائر للأسماك
كتب -

 كتب: ولاد البلد

حذر تقرير صدر حديثا من أن الزيادة المضطردة فى أعداد السلاحف البحرية في بحيرة البردويل نتيجة الصيد الجائر للأسماك في السنوات الأخيرة  أثر على نشاط الصيد بالبحيرة.

وقال وحيد سلامة، رئيس الإدارة المركزية للتنوع البيولوجي بوزارة البيئة، إنه تلاحظ الارتفاع الكبير فى أعداد السلاحف البحرية خلال المسح الأخير مقارنة بالمسح السابق الذي تم فى عامي  1998 و1999.

وكان سلامة يتحدث خلال ورشة نظمتها اليوم الثلاثاء  منظمة البحر الأبيض المتوسط لإنقاذ السلاحف البحرية.

 استهدفت الورشة عرض نتائج تقرير “بحيرة البردويل: ملجأ أم فخ لسلاحف البحر الأبيض المتوسط؟” الذي أعده فريق من الباحثين أجرى مسح على بحيرة البردويل للتعرف على الأسباب العلمية لنفوق عدداً من السلاحف البحرية فى عام 2012 وذلك لمنع تكرار حدوث مثل هذه الظاهرة مرة أخرى.

 يذكر أن بحيرة البردويل بشمال سيناء تُعد من الموائل المهمة للطيور المهاجرة نظراً لوقوعها فى مسار هجرة الطيور كما أنها تعتبر أقل البحيرات مصدراً للتلوث.