تشييع جنازة ضحية حادث رفح الإرهابي ببورسعيد

تشييع جنازة ضحية حادث رفح الإرهابي ببورسعيد
كتب -

بورسعيد– محمد الحلواني:

شيع العشرات من أهالي محافظة بورسعيد، جنازة كريم محمد العايق، مجند الأمن المركزي، الذي قتل أمس السبت في الهجوم الإرهابي على جنود الأمن المركزي الأربعة في مدينة رفح بمحافظة شمال سيناء، في جنازة عسكرية.

شارك فى الجنازة اللواء سماح قنديل، محافظ بورسعيد، واللواء محمد الشرقاوي، مدير أمن بورسعيد، وبعض القيادات التنفيذية ورؤساء الأحياء وأيضا بعض من ممثلي القوي السياسية، حيث قامت مراسم الجنازة العسكرية من مسجد لطفي شبارة الكائن بحي الشرق.

رفع أهالي القتيل بعض اللافتات المطالبة بالقصاص، وقال والده أنه يطالب رئيس الجمهورية بوضع حد لعمليات استهداف جنود مصر، كما يطالبه بالقصاص لنجله وأصدقائه.

كان 4 جنود من قوات الأمن المركزي، قد لقوا مصرعهم في هجوم مسلحين مجهولين يستقلون سيارة، بمنطقة الشلاق بطريق الشيخ زويد بمدينة رفح، وهم كريم محمد العايق، ومحمد جمال راتب، ويوسف أحمد أبو الوفا، ومحمد نصر إسماعيل.