تشييع جنازة شهيدي تفجير العريش بمسقط رأسهما في كفر الشيخ

تشييع جنازة شهيدي تفجير العريش بمسقط رأسهما في كفر الشيخ
كتب -

كفرالشيخ – منى جاويش:

شيع الآلاف من أهالى قريتي صروة وحصة الغنيمة التابعتين لمركز قلين بكفر الشيخ، ظهر اليوم الجمعة، جنازتي شهيدي الشرطة العريف متطوع هانى رمضان جلال سلامة، والعريف فتحى السيد فتحى مصطفى موسى، واللذان لقيا مصرعهما إثر استهدافهما في تفجير مدرعة شرطة أثناء تأدية الخدمة بشمال سيناء.

خرجت جنازة “هاني” عقب صلاة الجمعة من مسجد التقوي بقرية صروة، التابعة لمركز قلين، وحضرها المستشار محمد عزت عجوة، محافظ كفر الشيخ، واللواء أحمد بكر، مساعد وزير الداخلية لوسط الدلتا، واللواء عبد الرحمن شرف، مدير الأمن، والعديد من القيادات الأمنية والتنفيذية والشعبية بمديرية أمن كفرالشيخ.

وخرجت جنازة “فتحي” من مسجد قرية حصة الغنيمي التابعة لمركز قلين، وشيعها اﻵﻻف من أبناء القرية والقرى المجاورة، وسط بكاء وهتاف ضد الإرهاب :” لا إله إلا الله.. الإرهاب عدو الله”، وطالب المشيعون بسرعة القصاص لكل شهداء الشرطة.

وعلى جانب آخر، أبدى المحافظ موافقته على إطلاق اسم الشهيد “فتحي” على إحدى مدارس القرية تخليدا لذكراه، مشيرًا إلى أن هذا أقل مايمكن تقديمه للشهداء الذين ضحوا بأرواحهم من أجل مصر.