ترسا وقرقشندة وأجهور وشبرا هارس: سنتظاهر ولن ندفع فواتير الكهرباء

ترسا وقرقشندة وأجهور وشبرا هارس: سنتظاهر ولن ندفع فواتير الكهرباء
كتب -

القليوبية – محمد علام:

هدد عدد من أهالى قرى: ترسا، قرقشندة، أجهور، شبرا هارس، التابعين لمركز طوخ بمحافظة القليوبية، بالإمتناع عن سداد فواتير الكهرباء، وتنظيم مظاهرات أمام ديوان المحافظة ومديرية الكهرباء، بعد تكرار انقطاع الكهربائى لأكثر من مرة يوميا.

وقال صلاح عابدين من اهالى قرقشندة: أن الكهرباء أصبحت تنقطع فى اليوم أكثر من 3 و 4 مرات، وكل مرة لا تقل مدة الانقطاع عن ساعتين، ما تسبب فى تعطيل مصالحنا، خاصة المهن التى تعتمد على أدوات وأجهزة تستخدم الكهرباء، مثل: الورش ومحال الخياطة وغيرها، كما أن  الأجهزة الكهربائية تتعرض للتلف بسبب تكرار انقطاع الكهرباء، إضافة إلى فساد الأغذية الموجوددة فى محال الجزارة والألبان.

 وقال خليل يوسف، من قرية أجهور، اتجهنا لشراء مولدات كهربائية بالرغم من ارتفاع اسعارها بسبب الإقبال الكبير عليها، ولكنها لا كفى إلا لإنارة عدد محدود من اللمبات، وقدرتها لا تحتمل تشغيل الثلاجات أو الآلات فى الورش والمحال، كما أنه تزيد من أعبائنا لأنها تحتاج يوميا إلى كمية من السولار أو البنزين، ومع زيادة ساعات الإنقطاع تزداد التكلفة، أى نحتاج لميزانية أخرى لشراء البنزين للمولدات، ومع ذلك نجد المحصل يحضر فى موعده شهريا لتحصيل رسوم الكهرباء التى ارتفعت فجأة دون أن ندرى، رغم انقطاع التيار يوميا لما يقارب من 5 و6 ساعات، ولذلك اذا استمر الوضع سنمتنع عن سداد الفواتير.

ووصل شرف مجدى مباشرة إلى تحديد دعواه فوصفها بأنها تعبيرا عن رفض عدم العادالة فى توزيع الأعباء، مشددا على أن الجميع يعلم أن الكهرباء تقطع فى القرى أكثر من انقطاعها فى المدن، وقال: نهدد بالتظاهر أمام ديوان المحافظة اذا لم تجد الحكومة حلا لازمة انقطاع الكهرباء، لأننا ندفع رسوم نظير خدمة غير متوافرة، ومن العيب على دولة بحجم مصر أن تقف عاجزة عن مواجهة هذه الأزمة.