تخصيص 7 حفارات لتطهير بحيرة مريوط السمكية بالإسكندرية

تخصيص 7 حفارات لتطهير بحيرة مريوط السمكية بالإسكندرية
كتب -

الإسكندرية_ عمرو أنور:

خصصت الجهات التنفيذية بمحافظة الإسكندرية، 7 حفارات برمائية، لتطهير بحيرة مريوط السمكية، وفتح ممرات جديدة تسمح بدوران المياه واستقبال مياه نظيفة  وطرد المياه الملوثة.

وأكد المهندس مجدي ملوك، وكيل وزارة الزراعة بالإسكندرية، أن بحيرة مريوط خالية تمامًا من أي نفوق في الأسماك، مشيرًا إلى أن البحيرة كانت تعاني من التلوث فى أعقاب ثورة 25 يناير، إلا أن الوضع تحسن خلال الأربعة أشهر ماضية.

وأضاف “ملوك” في تصريح له اليوم، أنه جاري متابعة أعمال البحيرة بالتنسيق مع هيئة الثروة السمكية، وجهاز الرصد البيئي، فضلاً عن تشكيل لجنة يرأسها اللواء طارق مهدي، محافظ الاسكندرية.

ومن جانبه قال محمد الفار، أمين عام نقابة الصيادين، إن بعض الشركات تخالف القانون، بإنشاء محطات معالجة الصرف الصحي، مضيفًا: “لكن هناك متابعة دورية من المحافظ، بالتنسيق مع هيئة الثروة السمكية، الذين نجحوا في حل أزمة مصرف القلعة حيث كان يحتوي على مياه صرف صحي، حوالي مليون متر مكعب، مما يعد من أكثر المصارف تلوثًا على الإطلاق”.

وأوضح “الفار” أن الخطط المتوالية تهدف لتنمية البحيرة، للحد من الأثر السيئ للتلوث القادم من مصرف القلعة، الذي يعد من أكثر الأحواض بالبحيرة تلوثًا.

ومن جانبه قال اللواء طارق مهدي، أنه اأصدر قرارًا بغلق ٣ شركات لها مصارف على البحيرة، مشيرًا إلى أنها لم تتبع أليات الحد من تلوث البحيرة، وهم: “العامرية للبترول،  والعامرية للغزل، وشركة الملح والصودا”.

ونوه “المهدي” إلى أن المحافظة تبذل كافة المجهودات لمواجهة تلوث البحيرة ومشكلات الصيادين، نظرًا لأهمية البحيرة الاقتصادية والسياحية، فضلاً عن تخصيص 7 حفارات برمائية لأعمال التطوير وفتح ممرات جديدة، حتى تسمح بدوران المياه، واستقبال مياه نظيفة وطرد المياه الملوثة.