تجديد حبس 14 قيادي إخواني بالمنيا متهمين بالتخطيط لقلب نظام الحكم

تجديد حبس 14 قيادي إخواني بالمنيا متهمين بالتخطيط لقلب نظام الحكم
كتب -

المنيا – محمد النادي:

جدد المستشار عبد الرحيم عبد المالك، المحامي العام لنيابات شمال المنيا، حبس 14 قيادي من أعضاء جماعة الاخوان، من بينهم امين حزب الحرية والعدالة بمركز سمالوط 15يوما على ذمة التحقيقات، والمتهمين بالتخطيط  لأعمال تخريبية ضد الجيش والشرطة، هدفها قلب نظام الحكم.

ووجهت لهم نيابة شمال المنيا الكليه برئاسة المستشار محمود بريري، تهم الاتفاق على ارتكاب أعمالا تتعلق بأعمال العنف والتحريض على قلب نظام الحكم والانضمام لجماعه إرهابية، حيث كانوا في اجتماع تنظيمي بمنزل أحدهم بقرية الشراينة بسمالوط .

كانت أجهزة الأمن الوطني والأمن العام داهمت منزل القيادى الإخوانى على محمود عبد اللطيف، المقيم بقرية الشراينة بمركز سمالوط، وتمكنت من ضبط 14 من قيادات التنظيم الإرهابي أثناء اجتماعهم سرا لدراسة خطط تحركهم خلال الفترة المقبلة.

وجاء في التحقيقات أنه عثر بحوزتهم على كمية كبيرة من الأوراق التنظيمية، محررات بقيمة المبالغ المالية المخصصة لبعض عناصر التنظيم الهاربين، ومحرر خطى يتضمن تكليفات قيادات التنظيم الإرهابى لعناصره بالتظاهر خلال الفترة الماضية ومجموعة من الأوراق تناولت سيناريوهات كيفية مواجهة الدولة خلال الفترة المقبلة بعناوين  «كسر الشرطة», و«الانهيار الاقتصادي», و«إرباك النظام الحالي», و«الألاعيب والحيل», و«تحويل الثورة إلى معارضة», ومجموعة كبيرة من الكتب لبعض دعاة التنظيم الإرهابي وأجهزة  كمبيوتر وعدد من الفلاشات.