تباين أراء الشارع السياسى السكندرى حول الحكومة رقم 92

تباين أراء الشارع السياسى السكندرى حول  الحكومة رقم 92
كتب -

 

الإسكندرية _عمرو أنور :

 

تباينت ردود فعل الشارع السياسى السكندرى اليوم السبت حول حكومة المهندس إبراهيم محلب والتى حلفت اليمين أمام الرئيس المؤقت المستشار عدلى منصور اليوم ،وإختلفت الأراء بين مؤيد لتلك الإختيارات ومعارض لها

ولاد البلد رصدت أراء عدد من سياسيى الإسكندرية حول الحكومة ففى البداية قال سيد عبد الكريم مؤسس رابطة صحفيين ضد الفساد بالإسكندرية أن الحكومة الحالية ةبرئاسة محلب تعد الحكموة رقم 92 فى تاريخ مصر منذ عام 1879 فى عهد الخديوى إسماعيل حيث تم تشكيل نظارة (وزارة)نوبار باشا كما أنها تعد الحكومة  رقم 33 عقب ثورة 1952 ،والخامسة بعد ثورة 25 يناير عام 2011 حيث كانت الحكومة الأولى برئاسة الفريق أحمد شفيق وأضاف عبد الكريم أن الشعب يعول على تلك الحكومة فى حل عدد من القضايا أبرزها حل أزمة الأجور للعمال وحل أزمة الوقود وحل أزمة المصريين فى الخارج

وحول معايير الإختيار تابع عبد الكريم أن الإختيارات جيدة لحد ما ولكن الشارع المصرى كان يريد حكومة بها عناصر من الشباب وهو ما لم يتواجد فى حكومة محلب

أما الدكتور محمد عبد المنعم الباحث فى القانون  الإدارى بجامعة الإسكندرية فقال أن حكومة محلب سوف تسير على خطى سابقتها فهى لم تضع خطة مدروسة لمقابلة المشاكل العالقة فى مصر ومنها أزمات البطالة وسوء أوضاع المصريين فى الداخل والخارج كما لم تطرح مشروع قومى يلتف حوله الشعب المصرى كما أن الملف الأمنى لا يزال خارج إهتمامات تلك الحكومة

أما إيهاب القسطاوى منسق حركة تغيير بالإسكندرية فقال أن حكومة محلب هى جزء أصيل من رجال جمال مبارك مؤكدا أن محلب نفسه من رجال جمال مبارك وأحمد عز ،كما أن الحكومة التى يتواجد بها اللواء عادل لبيب كوزير لوزارتين هما التنمية المحلي والإدارية فهى لم تكن حكومة للفقراء أو البسطاء ،وطالب القسطاوى بضرورة النظر للمهمشين فى العشوائيات كما طالب من الوزارات الجديدة أن تخوض حربا ضد سياسات الإحتكار خاصة فى قطاع الدواء والبترول

ومن جانبه قال حسين جمعة منسق حركة شباب اليسار بالإسكندرية إن حكومة محلب تسير على قدم وساق على خطى حكومة الببلاوى فلم يتم تغيير وزارة الداخلية بقيادة اللواء محمد إبراهيم والذى حدثت فى عهده عدة تجاوزات كما لم يتم تغيير اللواء عادل لبيب وزير التنمية المحلية بل تم إضافة وزارة جديدة له بإعتبار أنه بطل قومى