بيان للصحة: تشكيل فريق طبي لمتابعة الحالة الصحية بقرية دشلوط بديروط

بيان للصحة: تشكيل فريق طبي لمتابعة الحالة الصحية بقرية دشلوط بديروط
كتب -

أسيوط – محمود المصري:

قال الدكتور رأفت عوض، القائم باعمال وكيل وزارة الصحة بأسيوط، في بيان صادر عن مديرية الصحة، اليوم الخميس، إنه تم تشكيل فريق طبي من المديرية وإدارة صحة ديروط للتوجه للوحدة الصحية بدشلوط التابعة لمركز ديروط.

وأضاف عوض إلى استدعاء 5 أطباء وإنشاء 5 عيادات للكشف، وعمل فحوصات للمرضى بعد انتشار شائعات عن تفشي حمى التيفود بالقرية والقرى المجاورة، موضحًا بأنه تم الكشف على 179 مريضًا تبين من التشخيص بإصابة 67 مريضًا مصاب بالتهاب بالحلق، و45 مريضًا بالتهاب اللوزتين، و10مرضى بنزلة بردية، و29مريض بنزلة معوية، و7 آلام في الأسنان و21 مريض نزلة قولونية.

وأوضح رافت أن الفريق الطبي الذي تم تشكيلة تفقد مستشفى حميات ديروط، بناءًا على شكاوى أهالي قرية دشلوط، التي افادت بخروج 16 مريضًا من مستشفى الحميات قبل اكمالهم للعلاج من القسم الداخلي، ووجد أن المستشفى بها 60 حالة دخول منهم 10حالات من قرية دشلوط، ولم يخرج أحد منهم وجميعهم مصابين بإصابات مابين نزلة بردية وشعبية والتهاب بالمجاري البولية وحمى قيد البحث.

وأشار إلى أنه تم اكتشاف سلبية تيفود لـ 7 منهم، وايجابية تيفود لمريض واحد وحالتين قيد التحاليل الطبية، مشيرًا إلى تكليف إدارة العلاج الحر على العيادات الخاصة وإدارة الصيدلة بالمديرية بالتفتيش الدوري، بالإضافة على تكليف فني معمل بالتوجه إلى مركز طبي الأسرة بقرية دشلوط ومعه كل التجهيزات والمستلزمات الضرورية لعمل الفحوصات الكاملة للمرضى.

وأشار رافت إلى أنه بمراجعة سجلات الوفيات بمكتب صحة ديروط، تبين أنه لا وجود لأي حالات وفاة من قرية دشلوط نتيجة الإصابة بمرض معدي خلال أشهر يوليو وأغسطس وسبتمبر، مضيفًا أنه توجد غرفة وقائية بالمديرية تعمل طوال 24 ساعة تتلقى بلاغات الأمراض المعدية والتفشيات الوبائية من جميع المستشفيات العامة والمركزية والنوعية والجامعية والتأمين والإدارات ومكاتب الصحة والوحدات ولم تتلقى الغرفة أي بلاغ عن وجود تفشي وبائي بقرية دشلوط خلال العام الحالي.