بعد فوزه في الانتخابات.. نشطاء يتداولون صورة لـ”الغول الصغير” بجوار قبر عمه

بعد فوزه في الانتخابات.. نشطاء يتداولون صورة لـ”الغول الصغير” بجوار قبر عمه
كتب -

قنا – أبو المعارف الحفناوي:

تداول عدد من مستخدمي موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” صورة قديمة للعقيد محمد عبدالعزيز الغول، بعد فوزه في جولة الإعادة من الانتخابات البرلمانية بالدائرة الرابعة، ومقرها مركز شرطة نجع حمادي، بعد حصوله على أكثر من 42 ألف صوتا، بجوار قبر عمه البرلماني الشهير عبدالرحيم الغول، الذي وافته المنية العام الماضي، وكتبوا عليها عدة عبارات منها “اللي خلف مماتش”، و”نام وارتاح يا غول الكرسي فى بيت الشرقي بهجورة علطول”.

وأعلن “الغول الصغير” ترشحه للانتخابات البرلمانية بعدما أخذ الراية من عمه، الذي أوصى أقاربه ومحبيه بمساندته قبل وفاته بأيام، واستطاع أن يحظى بشعبية العديد من المواطنين بنجع حمادي، التي مكنته من الفوز بمقعد البرلمان، وحصوله على عدد كبير من الأصوات في أول ترشح له للبرلمان.

وعبدالرحيم الغول، من أشهر نواب الصعيد على مدار 40 سنة ماضية، واستطاع دخول البرلمان في 1971، والفوز في أكبر عدد من الدورات البرلمانية التي جعلته الأكثر فوزًا بمقعد البرلمان في تاريخ نجع حمادي، بعدما فاز في دورات 1971 و1976 و1979 و 1984 و1987 و1990 و1995 وأخفق في انتخابات 2000 واستطاع الفوز بعدها في دورتي 2005 و2010.

وكان “الغول” من ضمن كبار الحزب الوطني، وثاني أقدم برلماني في مصر بعد كمال الشاذلي، وزعيم الأغلبية في مجلس الشعب، واشتهر بعدة ألقاب منها “غول الصعيد” و”نائب القصب”، واستطاع الحصول على رئاسة لجنة الشباب والرياضة والزراعة والري داخل مجلس الشعب.