بعد أن طالها الإهمال.. مطالب بتطوير مزلقانات السكك الحديدية بدشنا للحد من الحوادث

بعد أن طالها الإهمال.. مطالب بتطوير مزلقانات السكك الحديدية بدشنا للحد من الحوادث
كتب -

قنا- وائل الزيني:

يطالب عشرات الأهالي بدشنا المسؤولين بهيئة السكك الحديدية بإحلال وتجديد المزلقانات الرئيسية والفرعية بالقرى للحد من الحوادث التي تكررت بسبب عدم تطويرها منذ عشرات السنين، مطالبين بتطوير حقيقي لها بدلا من السلاسل الحديدية التي لا تمنع وقوع الحوادث.

يقول محمود الخطيب، مفتش بالأوقاف، إن المزلقانات الخاصة بالسكك الحديدية لم تشهد تطوير حقيقي على أرض الواقع، فما زالت في تدهور من يوم للآخر، وهذا نذير خطر كبير، فما معنى تواجد سلسلة عند قدوم القطار من الممكن أن يقوم شخص بتخطيها وآخر بسيارته يقوم بقطعها ثم تحدث الكارثة؟ مطالبا بضرورة أن تكون هناك بوابات إلكترونية أثناء مرور القطار تفاديا لوقوع مثل هذه الحوادث مرة أخرى.

أجهزة إنذار

ويضيف خالد عدلي، معلم، نطالب بوجود أجهزة إنذار من الناحيتين حتى لاتحدث أية حوادث، وخصوصا بعد وقوع حادثتين من قبل، وذلك لتحذير المواطنين قبل مرور القطارات، كما نطالب بزيادة عدد المراقبين الموجودين بكشك التحويلات الخاص بهذا المزلقان لعدم توافر عمال تحويلة كافين للحفاظ على أرواح الناس، وذلك كحل مؤقت لحين تركيب أجهزة إنذار خاصة بالمزلقانات.

ويتساءل علي سعد، موظف ببنك التنمية والإئتمان الزراعي، قائلا: لماذا لا يتم فتح المزلقان مرة أخرى وعودته لسابق عهده ليسمح بعبور المركبات مرة أخرى نظرا لظروف أهالي المدينة الذين يقطنون شرق السكة الحديد، وذلك لأن أهالي هذه المنطقة يضطرون للانتقال من كوبري الجبانة أو كوبري حلاوة، اللذان يبعدان مسافة بعيدة، مما يسبب معاناة لأهالي هذه المنطقة، بالإضافة لزيادة تكلفة النقل، مطالبا ببناء كوبري علوي للسيارات أو كوبري علوي للمشاة فقط حتى نتجنب الكثير من الحوادث في المستقبل، وبالتالي يتم تطوير هذا المزلقان وتركيب أجهزة الإنذار وعدم فتح المزلقان مرة أخرى.

ويؤكد محسن نوح، موظف بالري، أن غلق هذا المزلقان جاء بسبب الزحام أمامه، مما يعيق حركة السيارات، مما عجل بإغلاقه وجعله للمشاة فقط.

مذكرة للمحافظة

ويوضح حسام الدين أحمد، كيميائي، أننا تقدمنا لرئيس مجلس مدينة دشنا بمذكرة، تم رفعها للسيد المحافظ، طالبنا فيها بتخصيص طريق لأصحاب الإعاقات بحيث يتم تعيين مجند من إدارة المرور للتواجد على هذا المزلقان لمنع الحوادث، كما طالبنا بتركيب سلسلتين من الجانبين لمنع مرور المواطنين أثناء عبور القطار مع تواجد أمني من مركز الشرطة أو عاملا من مجلس المدينة يكون معينا لهذا المزلقان، وأيضا رفعنا مذكرة للسيد المحافظ طالبنا فيها بإنشاء كوبري علوي أو كوبري علوي للمشاة فقط تجنبا لحدوث كارثة حقيقية.

ويشير منصور سرير عويضة، مهندس زراعي، إلى أن المزلقان المتواجد بدشنا في حاجة ماسة للتطوير الحقيقي من خلال تزويده بالإشارات الإلكترونية والسيمافورات التي تشير إلى اقتراب القطار من المزلقان، لافتا إلى تعطل أبراج المراقبة في أحيان كثيرة وهو ما يساعد على وقوع العديد من الحوادث.