بسبب زيارة الوزير.. إقصاء مدير أمن المنوفية والحكمدار وإحالتهما إلى المعاش

بسبب زيارة الوزير.. إقصاء مدير أمن المنوفية والحكمدار وإحالتهما إلى المعاش
كتب -
اللواء ممتاز فهمي مدير أمن المونوفية الجديد
المنوفية- محمد محمود:
 
يبدو أن زيارة وزير الداخلية اللواء محمد إبراهيم لمديرية أمن المنوفية وتفقده للحالة الأمنية السبت الماضي، مستخدما سيارة سياحية، كان لها الأثر الأكبر في حركة التغييرات الأخيرة بمحافظة المنوفية، بعدما أطاحت بمدير الأمن اللواء سعيد أبو حمد، واللواء مجدى سابق، حكمدار المديرية، وأحالتهم للمعاش بدلا من ترقيتهم، كما تم استبعاد مدير إدارة المرور العميد سيد ندا، ونقله لمديرية أمن الجيزة.
 
وتعد الحركة الحالية هي الأكبر من نوعها في مديرية أمن المنوفية منذ فترة طويلة، لأنها أسفرت عن إحالة 5 لواءات إلى المعاش، وتعيين مدير جديد للمحافظة هو اللواء ممتاز فهمى، الذى كان يشغل منصب مدير أمن الموانى، وكذلك تعيين حكمدار جديد من خارج المديرية.
 
وقال مصدر أمنى بمديرية أمن المنوفية إن سيناريو مديرية أمن الإسماعيلية قد تكرر مع المنوفية فقد تم تأجيل إعلان الحركة بعد زيارة الوزير للمحافظة وتعليقاته هلي الحالة الأمنية والأوضاع في الشارع، التي أكد البعض أن الوزير قد أبدى استيائه من انتشار الخدمات الأمر الذي دفع الوزير الي القيام بتغييرات موسعة في المحافظة علي غرار مديرية أمن الإسماعيلية في أعقاب زيارته لها.
 
يذكر أن اللواء محمد ابراهيم وزير الداخلية قد قام بزيارة مفاجئة للمنوفية مستخدما سيارة تابعة لإحدي شركات السياحة، وتفقد الخدمات والأكمنة ولاحظ عدم وجود الخدمات المعينة فى الأكمنة وضباط المرور وأفراده، وقضى قرابة ساعة كامله للمرور فى شوارع شبين الكوم دون إيقافه.