برلمانى سكندرى سابق يفتح النار على محافظ الإسكندرية

برلمانى سكندرى سابق يفتح النار على محافظ الإسكندرية
كتب -

 

الإسكندرية _عمرو أنور:

قال الدكتور مصطفى سليم قويدر ،وكيل لجنة الصحة بمجلس الشعب الأسبق ونائب دائرتى الجمرك والمنشية فى تصريحات خاصة لولاد البلد ،أن الإسكندرية عاصمة حضارية يعرفها العالم اجمع ويعتبرها محمية حضارية لأنه عمرها يزيد عن مائتى عام كما انها تضم بين جدرانها مكتبة الإسكندرية والأثار الرومانية واليونانية وعدد ضخم من العمارات الأثرية ،وأضاف قويدر أن الإسكندرية تحتاج إلى محافظ مثل اللواء محمد عبد السلام المحجوب مؤكدا أن اللواء طارق مهدى محافظ الإسكندرية الحالى قام بتخليد ذكرى القيادى الإخوانى حسن البرنس وخلد ذكراه عندما أقام مهدى مهرجان للسياحة لا يسمعه أحد ولا يراه أحد مثل حديث الطرشان ،لافتا إلى أن المهرجان كان مخجلا ومؤسفا وتابع قويدر قائلا ربما مهدى لا يستوعب حجم الإسكندرية وما تضمه من تراث وتاريخ ،وأضاف أن الإسكندرية تشهد كوارث لم تشهدها من قبل سواء فى إنهيار البنية التحتية او غياب الرقابة على مخالفات البناء أو هدم تراثها المعمارى النادر

وحول رأيه فى القطاع الصحى بإعتباره كان وكيلا عن لجنة الشئون الصحية فى  مجلس الشعب قال أن هناك 4000 وحدة صحية داخل ريف مصر منذ عهد الرئيس الراحل جمال عبد الناصر قد إنهارت تماما ولم تعد قادرة على إستقبال المرضى ووصف قويدر التأمين الصحى بالخدعة والكذبة الكبرى فى القطاع الطبى رغم انه يتم الإنفاق عليه بملايين الجنيهات دون أدنى حد من العطاء لهذا الشعب أما عن رأى قويدر فى سد النهضة وموقف مصر منه قال أن مصر بها 22 جامعة ،لذا أطالب بتشكيل لجنة مكونة من 22 أستاذ دكتور كل فى مجاله ،ثم يقوموا بوضع خطة مدروسة لمناقشة الوضع القانونى والدستورى والجنائى تجاه سد النهضة ،مضيفا ان السد الإثيوبى يمثل خطورة كبرى على الأمن القومى المصرى

كما طالب قويدر بعمل وفود شعبية تتوجه لدول إفريقيا وأوروبا لشرح هذا التعنت الإثيوبى تجاه مصر وشعبها ،وطالب النائب السابق بان يصدر قرار عقب إنتخابات الرئاسة مماثل للقرار الملكى الذى صدر فى السعودية بإعتبار جماعة الإخوان ،جماعة إرهابية ورفض قويدر إنتخاب المحافظين مؤكدا
انه مع إنتقاء شخصيات وطنية لإدارة كل محافظة بعيدا عن البرامج الزائفة والمهرجانات التافهة