برامج “التوك شو” تواجه محافظ الفيوم بفيديو “ولاد البلد”.. والمحافظ: “أنا مش بعتذر”

برامج “التوك شو” تواجه محافظ الفيوم بفيديو “ولاد البلد”.. والمحافظ: “أنا مش بعتذر”
كتب -

الفيوم- صفاء عزت:

رفض محافظ الفيوم المستشار وائل مكرم الاعتذار عما قاله لإحدى السيدات في الفيديو الذي التقطته عدسات “ولاد البلد” بالفيوم، والذي حقق أنتشر بشكل واسع في القنوات الفضائية، الذي هدد فيه أهالي قرية الزاوية بمركز سنورس بتحويل خدمة الصرف الصحي عنهم، وأيضا مقولته الشهيرة “لما الرجالة تتكلم الستات تسكت”.

وأجرى برنامج الإعلامي يوسف الحسيني “السادة المحترمون” على قناة ON TV اتصالا هاتفيا مع المحافظ ليستطلع تعليقه على الفيديو، الذي برره بأنه كان يتحدث في الشارع بطريقة عشوائية في الثانية فجرًا، وكان هذا نتيجة لتجمهر الأهالي بالرغم من أنهم يوصلون لهم خدمة.

وعلق الحسيني بأن المسؤول ليس من المفروض أن “يضيق خلقه، ولا بد من أن يحتوي المواطن ويقدم له الخدمة، وليس أن يهدده بعدم تقديم الخدمة له وتحويلها إلى مكان آخر”.

وسأل الحسيني المحافظ، هل يتراجع عن تصريحاته، وأجاب: “لأ، أنا مش بعتذر، أنا كنت أدير حوارا عشوائيا في وقت متأخر”.

وفي برنامج “البيت بيتك” مع الإعلامي عمرو عبدالحميد على قناة TEN TV تم عرض الفيديو، وأجرى البرنامج اتصالا بالمحافظ لسماع تعليقه، حيث قال إنه جاء إلى الأهالي في هذا الوقت المتأخر لإقناعهم بقبول خدمتي الغاز الطبيعي والصرف الصحي، والتأكيد على أنها ستفعل، ولهذا جاء بنفسه وأنه غير قانوني التجمهر وإثارة الشغب.

وشدد مقدم البرنامج على أن طريقة كلام المحافظ لم توصل الهدف المنشود، وأن العنصر النسائي منزعج بسبب الكلام الذي قيل.

وتناول برنامج “الستات مايعرفوش يكدبوا” على فضائية cbc الواقعة، حيث اعترضت مقدمتي البرنامج منى عبدالغني ومفيدة شيحة، واعتبرا ما قيل “إساءة بالغة في حق النساء، ولماذا التمييز ضد النساء أم لأنها امرأة ليس من حقها التحدث، ولماذا تعتمدون عليها في التصويت الانتخابي إذا كان من العيب أن تتحدث، فالرجل السياسي لا يجب أن يفرق بين سيدة أو رجل، فالسيدة إنسانة ومواطنة مصرية من حقها الاعتراض والتحدث عن مشكلاتها”.

وأضافت مفيدة: “كيف تقول للنساء اصمتوا ولا تنزلوا الشارع بعد الساعة 2، فعلى أي أساس تحكم على النساء بالصمت”.